العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أكثر من 900 حالة انتهاك نفذها الحوثيون خلال 3 أشهر

    رصدت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن خلال سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر، 903 حالات انتهاك في عموم محافظات اليمن والتحقيق في 430 واقعة استهداف المدنيين وسقوط قتلى وجرحى وزراعة الألغام والاعتقال التعسفي وقتل خارج نطاق القانون.

    جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة، أمس، في العاصمة المؤقتة عدن حول أعمالها خلال الأشهر الثلاثة تزامناً مع الذكرى الـ69 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

    وأوضحت الناطقة الرسمية للجنة إشراق المقطري أن عملية الرصد تضمنت 196 قتيلاً و178 جريحاً من المدنيين و142 حالة إخفاء قسري و88 حالة اعتقال تعسفي وتفجير 20 منزلاً بالعبوات الناسفة وتجنيد 36 طفلاً وتدمير 107 منازل وأملاك خاصة و20 مؤسسة وتهجير 24 أسرة قسرياً و30 حالة قتل خارج نطاق القانون و14 حالة زراعة ألغام و29 حالة تعذيب ومعاملة لا إنسانية.

    وقالت المقطري: «إن ادعاءات الانتهاكات الحقوقية ارتفعت وتيرتها خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة بسبب استمرار الحرب».

    وأضافت: «خلال السنوات الثلاث الماضية تسببت الحرب بحدوث انتهاكات جسمية للقانون الدولي الإنساني بحياة الجميع وخصوصاً الأطفال والنساء حيث رصدت اللجنة 760 حالة انتهاك وقعت ضد النساء خلال الفترة الماضية تتضمن مقتل 314 امرأة و400 جريحة و16 حالة ضحايا زراعة الألغام من النساء وتعذيب 11 امرأة و5 حالات وفيات من النساء بسبب الحصار والتجويع وحالة إخفاء قسري».

    طباعة Email