العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مغردون رداً على الحوثي: موعدنا الميادين وساحات القتال

    وجه يمنيون انتقادات حادة لخطاب زعيم الميليشيات الإيرانية عبد الملك الحوثي، الذي تحدث بلهجة مليئة بالتشفي، وأظهر سعادته بمقتل الرئيس اليمني «المغدور» علي عبد الله صالح، الاثنين. وقال الحوثي مهنئاً أنصاره: «نتوجه بالتهاني لكل أبناء شعبنا العزيز». واعتبر يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي أن الخطاب يكشف طرائق تفكير الميليشيات الحوثية الدموية والساعية للتخريب، مؤكدين أن زعيمهم لم يراع حرمة الموت ولم يتحل بأخلاق الفرسان التي تميز العرب عموماً والذين لا يظهرون شماتة عند الموت.

    وأكد عدد من المغردين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن ميليشيات الحوثي كتبت نهايتها بيدها عندما قتلت قيادات من حزب المؤتمر الشعبي ومنهم الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، وأمين عام الحزب ياسر العواضي، لما لهذه الشخصيات من ثقل في الجمهورية اليمنية.

    مؤكدين استمرار ثورة العروبة في صنعاء وقالوا إنها باغتيال صالح ورفاقه ازدادت احتشاداً متوعدين الحوثي بأن موعدنا الشوارع والميادين في صنعاء وغيرها من المدن اليمنية.

    وخرجت دعوات لدحر الحوثيين بشكل عاجل، وزيادة توحد الصف اليمني في صنعاء ضد ميليشيات الحوثي، ‏حيث قال وزير حقوق الإنسان في ‫اليمن إنه على الشعب اليمني بكافة مكوناته الالتحام صفاً واحداً للقضاء على نبتة الحوثي الشيطانية التي تسقيها.

    وندد آخرون بجريمة اغتيال صالح معلنين أنهم كانوا في الحياد سابقاً، ولكنهم اليوم وبعد هذه الجريمة النكراء اعتبروا أنفسهم جنوداً في المؤتمر الشعبي العام ورهن إشارة قوات الحرس الجمهوري وإنهم مستعدون لإسناد تحركاته بكل ما يلزم، وقال مغرد لم أهتم بالسياسة ولا السياسيين ولا الصراعات طيلة الفترة السابقة، ولكن جريمة الغدر والخيانة لا يمكن السكوت عليها.

    طباعة Email