العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مصالحة

    حركتا فتح وحماس تتّفقان على تجاوز العقبات وتسليم غزة

    اتفقت حركتا فتح وحماس في القاهرة، امس، على أن تنهي حكومة الوفاق الوطني تسلم مسؤولياتها في قطاع غزة بحلول 10 ديسمبر المقبل. وقال مسؤول فلسطيني إن وفدي الحركتين اتفقا في ختام جولة حوار عقدت في العاصمة المصرية على «إتمام تمكين الحكومة بتسلم كافة المسؤوليات في قطاع غزة حتى الأحد القادم».

    وبحسب المسؤول فإن الحكومة ستتسلم أيضاً خلال الأسبوع الحالي كافة إيرادات وزارة المالية في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس، وستقوم أيضا بتغطية رواتب موظفي حماس في القطاع عن الشهر الماضي، مشيرا انه سيتم في وقت لاحق تحديد وقت دفع الرواتب .

    وان كانت ستكون بشكل جزئي او كلي. وأضاف المسؤول أن حماس طالبت أيضا «بإلغاء كافة العقوبات على غزة وكان هناك تفهم من فتح بالاستجابة» فور تمكن حكومة الوفاق من استلام كافة مهامها.

    وأكد مسؤول المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد في تصريح بثته وكالة وفا الرسمية للأنباء عقب اجتماعه مع رئيس حركة حماس يحيى السنوار، انه «تم التفاهم في القاهرة على إزالة الخلافات التي حصلت خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة».

    وأجرى رئيس المكتب السياسي لـ«حماس» إسماعيل هنية اتصالا هاتفيا بالرئيس الفلسطيني محمود عباس وبحثا ملف المصالحة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن الاتصال «تناول مستجدات ملف المصالحة والخطوات والإجراءات لمعالجة مختلف القضايا، وأهمية تحقيق الوحدة الوطنية ورص وتوحيد الصفوف في ظل المخاطر المحدقة بالقضية الوطنية».

    من جهتها، قالت حماس في بيان إن عباس وهنية أكدا على «ضرورة التقدم السريع في خطوات المصالحة».

    طباعة Email