العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نداء

    تحذيرات حقوقية من مخاطر حرق النفايات في لبنان

    تلجأ البلديات واللبنانيون إلى حرق النفايات، نتيجة لسوء إدارة الحكومة لملف النفايات، هذا ما خلص إليه تقرير لمنظمة «هيومن رايتس وتش» الذي حذر من الضرر الذي يلحقه الحرق بصحة سكان المناطق المجاورة.

    طالبت المنظمة أمس السلطات اللبنانية بإنهاء ظاهرة حرق النفايات المنتشرة في كافة أنحاء البلاد والتي تشكل خطراً على الصحة العامة وانتهاكاً لالتزامات لبنان الدولية.

    واعتبرت المنظمة في تقرير بعنوان «كأنك تتنشق موتك» أن «حرق النفايات في الهواء الطلق خطر، لكن يمكن تجنبه، وهو نتيجة عقود من عدم تعامل الحكومة مع النفايات الصلبة بطريقة تحترم القوانين البيئية والصحية المصممة لحماية الناس».

    وأكدت المنظمة أن عدم اتخاذ السلطات خطوات لإنهاء حرق النفايات في الهواء الطلق في مختلف أنحاء لبنان يعرّض السكان المجاورين لمواقع الحرق لمخاطر صحية، وينتهك حقهم بالصحة.

    ويشكل ذلك أيضاً وفق المنظمة انتهاكاً لالتزامات لبنان بموجب القانون الدولي.

    ولم تعتمد السلطات اللبنانية منذ عقود سياسات عامة فاعلة حول إدارة النفايات علماً أن لبنان ينتج يومياً أكثر من ستة آلاف طن من النفايات، وفقا للأرقام الرسمية.

    طباعة Email