العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وثائق: إيران أرسلت 23 طناً من المخدرات للحوثيين

    ■ جانب من الوثائق والمخدرات المرسلة من إيران | من المصدر

    اعترفت ما يسمى بوزارة الصحة التابعة للانقلابين بإرسال إيران 23 طناً من المواد المخدرة إلى الحوثيين ضمن شحنة أدوية يصل حجمها إلى 77 طناً. وأكدت تقارير رفعها وزير الصحة في حكومة الانقلاب الموالي للمخلوع محمد بن حفيظ، إلى رئيس حكومة الانقلاب عبدالعزيز حبتور، أن شحنة المواد الطبية والمخدرات وصلت إلى ميناء الحديدة في مارس الماضي وجرى بيعها في السوق السوداء مباشرة دون أن تورد إلى مخازن وزارة الصحة، وفقاً لما ذكرته صحيفة «عكاظ» السعودية أمس الخميس.

    تقارير

    وذكرت بحسب موقع 24 الاخباري تقارير أصدرتها لجنة التحقيق المشكلة من جهاز الرقابة والمحاسبة والنيابة العامة التابعين لحكومة الانقلاب، أن وزارة الصحة حصلت على معونات من الأدوية تقدر قيمتها بقرابة مليون و700 ألف دولار وإجمالي تلك المعونات 77 طناً، منها 23 طناً من المواد المخدرة التي تحتوي على البيثيدين، والترامادول، والديازيبام.

    واتهمت لجنة التحقيق مدير عام التعاون الفني والدولي القيادي الحوثي محمد المطاع، بالوقوف وراء الترويج وبيع المخدرات والاستيلاء على الأموال بطرق غير قانونية. وقالت اللجنة، إن هذه الشحنة تم المتاجرة بها خارج مخازن الوزارة، بتوقيع وكيل قطاع التخطيط والتنمية نشوان العطاب، الذي قام بتسهيل وتمرير كافة الإجراءات للإفراج عن الشحنة، ثم التصرف بها، وعدم توريد أي جزء منها إلى مخازن الوزارة، بما فيها الأدوية المخدرة.

    مطالبة

    وطالبت اللجنة في مذكرتها لرئيس حكومة الانقلاب بإحالة وكيل قطاع التخطيط والتنمية، ومدير عام التعاون الفني والدولي إلى نيابة الأموال العامة. يذكر أن الشحنة الإيرانية ليست الأولى للحوثيين التي يتم الكشف عنها، فقد أعلن الجيش الوطني والبحرية الأميركية وقوات التحالف العربي، أكثر من مرة عن ضبط شحنات أسلحة وأجهزة اتصالات لا سلكية في طريقها إلى الحوثيين.

    طباعة Email