القحطاني:«الحمدين» يستخدم أحداث العوامية لتمرير أجندة إيران

أكد المستشار بالديوان الملكي سعود القحطاني، أن «الأوامر من تنظيم الحمدين لتمرير الأجندة الإيرانية صدرت لكافة صحف إعلام الظل المملوكة للدوحة، إضافة إلى صحفها الرسمية».

وندّد في تغريدات نشرها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بتناول الإعلام القطري لأحداث حي المسورة بالعوامية، موضحاً أن مجموع المواد المرصودة من الإعلام المملوك لتنظيم الحمدين وعلى رأسها قناة الجزيرة عما تصفه بـ«القمع» و«المذابح» في العوامية تجاوز 94 مادة.

وأضاف: «تذكرون حين قلت لكم عن دعم تنظيم الحمدين للإرهابيين في العوامية بالمال والسلاح؟ ها هم اليوم يدعمونهم على رؤوس الأشهاد». وأشار إلى أن تغطية صحف تنظيم الحمدين للمسورة في العوامية لا تَسُر أحداً من المحيط إلى الخليج، إلا القوات الإيرانية الموجودة في قطر، رغم أنهم لا يقرؤون بالعربية».

ونشر القحطاني صورة لتقرير من صحيفة قطرية بعنوان «العوامية.. مدينة سعودية تحولت لأنقاض- نشطاء بثوا صوراً صادمة لحجم الدمار الناجم عن القمع»، قائلاً: «هذه ليست صحيفة كيهان الإيرانية. بل صحيفة الراية القطرية الرسمية التابعة لتنظيم الحمدين».

يذكر أن الجهات الأمنية طهرت الحي من الإرهابيين المتحصنين فيه، وأسفرت عمليات التمشيط، عن الكشف عن مواقع لتصنيع المقذوفات والقنابل المتفجرة.. وكانت المواجهات في الحي تستهدف إعاقة مشروع تطوير تعتزم الدولة إنشاءه، وأن الإرهابيين «يتخذون من المنازل المهجورة والخربة بالحي منطلقاً لها، وبؤرة لجرائم القتل وخطف مواطنين ورجال دين، والسطو المسلح، وترويج المخدرات والخمور والاتجار في الأسلحة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات