وقفة

وقفة لأمهات المختطفين احتجاجاً على محاكمة أبنائهن سرّاً

نظّمت رابطة أمهات المختطفين في اليمن أمس، وقفة احتجاجية ضد قيام مليشيات الحوثي والمخلوع صالح، بالإعداد لمحاكمة أبنائهن بشكل سري. وقال بيان لرابطة أمهات المختطفين أمس، عقب وقفتهن بمحافظة الحديدة غرب صنعاء، إن مليشيات الحوثي وقوات صالح قاموا بالترتيب لمحاكمة المختطفين بسرية تامة.

وأدان البيان، ما وصفه تمادي الحوثيين تجاه قضية المختطفين فهم لم يكتفوا بإخفاء أبنائهن المختطفين وحرمان أهاليهم من زيارتهم ومنع الطعام والشراب، بل قاموا بانتزاع اعترافات تحت وطأة التعذيب النفسي والجسدي ليعترفوا بتهم لم يرتكبوها والإمضاء عليها إرغاماً.

وطالبت الأمهات في بيانهن المنظمات الحقوقية والإنسانية بسرعة التدخل لإنقاذ جميع المختطفين والكشف الفوري عن مصيرهم. وحملّت الأمهات مليشيات الحوثي وصالح وكل الجهات المختصة المسؤولية عن سلامة وحياة أبنائهن، وطالبن بسرعة إطلاق سراحهم بدون قيد أو شرط.

يذكر أن رابطة أمهات المختطفين طالبت في بيان سابق بإيقاف جميع المحاكمات الهزلية بحق المختطفين. ويواجه الانقلابيون اتهامات عديدة باختطاف عدد كبير من المعارضين لهم في محافظة الحديدة الخاضعة لسيطرتهم ومحافظات يمنية أخرى. وكانت ميليشيات الحوثي اعتدت على وقفة احتجاجية مماثلة أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في العاصمة صنعاء، وفضتها بالقوة وطاردت أمهات المختطفين وحاولت ضربهن.

وتقــيم رابطة أمهات المخــــتطفين، وقفات احــتجاجية متكررة في المناطق الخاضعة لسيطرة الانقلابيين منذ أكثر من عامين، لمطــالبة ميليشيات الحوثي بإطلاق سراح أبنائهن، والكشف عن مصيرهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات