لأول مرة منذ 5 سنوات..ملك الأردن في الضفة الغربية

وصل العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني بن الحسين، الاثنين، إلى مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، في زيارة نادرة، على متن مروحية أردنية.

وقال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، إن لقاء الملك عبدالله مع الرئيس الفلسطيني انتهى بتشكيل خلية أزمة فلسطينية أردنية لتنسيق المواقف المشتركة بخصوص ملفي الأقصى والسلام.

وأشار المالكي إلى أن الزعيمين بحثا آلية التعامل مع وفد أميركي لعملية السلام سيزور المنطقة خلال أسابيع، واتفقا على أن الموقف المشترك لإطلاق عملية السلام يستند إلى الإقرار بمبدأ حل الدولتين ووقف الاستيطان الذي يمنع إقامة الدولة الفلسطينية.

وهذه هي الزيارة الأولى لملك الأردن للأراضي الفلسطينية منذ 5 سنوات، وتأتي وسط توتر للعلاقات بين الأردن و إسرائيل.

ونقلت العاهل الأردني طائرتان مروحيتان حطتا في الساحة الرئيسية لمقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله، وفقا لوكالتي فرانس برس والأناضول.

وكان في استقبال العاهل الأردني، الرئيس الفلسطيني  محمود عباس، وعدد من أعضاء القيادة الفلسطينية.

وعُزف السلام الوطني الفلسطيني، والملكي الأردني، واستعرض الزعيمان حرس الشرف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات