مساعدات إماراتية غذائية وطبية في شبوة

صورة

دشن رئيس الوزراء اليمني د. أحمد عبيد بن دغر المرحلة الثانية من تسليم المساكن التي تم بناؤها بتمويل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للأهالي في مدينة المخا، وذلك ضمن جهود دولة الإمارات لإعادة إعمار المدينة، في وقت وزعت الإمارات مساعدات غذائية وطبية في محافظة شبوة.

وأكدت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي حرص قيادة الدولة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» على تواصل تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية التي يحتاجها أبناء الشعب اليمني في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها جراء الحرب التي تشنها عليهم مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها محمد سيف المهيري رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة شبوة لمستشفى عتق العام والتي نقل خلالها اهتمام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» بالأوضاع المأسوية التي خلفتها الحرب باليمن.

مشيراً إلى أن توجيهات سموه في هذا الصدد تتمثل في أهمية توفير الاحتياجات الطبية الأساسية للمرافق الصحية بشبوة والعمل على مساعدتها من أجل تحسين نوعية الخدمات العلاجية التي تقدمها للأشقاء اليمنيين علاوة على الاستمرار في تقديم الدعم الإغاثي والإنساني للمحتاجين منهم.

وخلال الزيارة اطلع رئيس فريق الهلال الإماراتي بمحافظة شبوة على مختلف أوضاع المستشفى الذي شيدته دولة الكويت في منتصف السبعينات من القرن الماضي وتفقد الأقسام الداخلية للمستشفى وغرفة العمليات الكبرى وغرفة الأطفال الخدج وغرفة الإنعاش التي يرقد فيها أحد ضحايا الألغام التي زرعتها المليشيات في بيحان حيث طالب رئيس فريق الهيئة الهلال الأحمر برفع تقرير طبي عاجل عن حالة الجريح.

من جانبه رحب الدكتور رامي لملس مدير عام المستشفى بزيارة رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بشبوة، مشيداً بمواقف الإمارات تجاه اليمن ودعهما المتواصل للتخفيف من معاناة المواطنين اليمنيين نتيجة الأزمة الطاحنة التي تعصف بهم.

واستعرض الدكتور لملس أبرز احتياجات المستشفى الذي يمثل المستشفى المرجعي الاول بالمحافظة ويقدم خدماته للمواطنين من كافة مديرياتها، معربا عن أمله بأن يعمل الهلال الأحمر الإماراتي على وضع مستشفى عتق في سلم اهتماماته وضمن جهوده المتواصلة لإعادة إعمار القطاع الصحي في شبوة.

مساكن في المخا

في الأثناء، قام رئيس الوزراء اليمني - بحضور وفد من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي برئاسة المهندس محمد الكتبي - بتسليم المستفيدين مفاتيح منازلهم التي قامت دولة الإمارات عبر ذراعها الانساني هيئة الهلال الأحمر بتمويل اعادة بنائها بعد ان تضررت جراء الحرب العدوانية التي تشنها مليشيا الحوثي وصالح على الشعب اليمني.

واطلع رئيس الوزراء اليمني والحضور خلال جولة له على المنازل التي اعتمدت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في انجازها على أحدث التشطيبات مع توافر جميع الخدمات من كهرباء ومياه وصرف صحي حيث عبر رئيس الوزراء اليمني عن ارتياحه ورضاه بالعمل الذي تقوم به دولة الإمارات عبر هيئة الهلال الأحمر في مدينة المخا لإعادة إعمار المنازل المتضررة وتأهيل محطة الكهرباء والمستشفى والمرافق الخدمية الأخرى.

كما قام رئيس الوزراء اليمني بجولة استطلاعية في محطة المخا البخارية حيث استمع من مديرها وموظفيها على ما تم إنجازه خلال الأشهر الماضية بدعم سخي من دولة الإمارات. وقال ابن دغر ان دولة الإمارات تقدم دعما سخيا على المستويين العسكري والإنساني وهذا سيظل محفورا في ذاكرة اليمنيين.

ودعا بن دغر المجتمع الدولي إلى الوقوف بجدية وصدق تجاه طهران التي تريد أن تزعزع أمن واستقرار العالم العربي والإقليمي والدولي وتسيطر على المنافذ الدولية الهامة وأهمها باب المندب وأضاف: المحاولات البائسة والجبانة للمليشيا الانقلابية لاستهداف ميناء المخا وتهديد الملاحة الدولية سيكتب لها الفشل وقد فشلت وتدل على الحقد الدفين للمليشيات.

مساعدات في شبوة

إلى ذلك، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية على محدودي الدخل والمحتاجين المصابين بالفشل الكلوي في منطقة عزان بمديرية ميفعة في محافظة شبوة.

وأشاد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بشبوة، محمد سيف المهيري، خلال عملية التوزيع بالجهود النوعية التي يبذلها القائمون على مركز غسيل الكلى من أجل تذليل العوائق وتلبية احتياجات المرضى رغم الوضع المتدهور الذي تشهده مؤسسات الدولة جراء الحرب التي تشنها ميليشيا الحوثي وصالح على الشعب اليمني.

وأكد المهيري عزم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تكثيف عملها الإنساني في محافظة شبوة عبر تقديم المساعدات الإنسانية الغذائية والعلاجية للأسر الفقيرة من ذوي الدخل المحدود ومعدمي الدخل للتخفيف من أوضاعهم المعيشية الصعبة..

منوها بأن تقديم الدعم الصحي للمواطنين والمراكز والمنشآت الصحية يحظى بالأولوية ضمن خطة عمل الهيئة في شبوة باعتباره واجب إنساني وأخلاقي يجسد روح الإخاء بين البلدين الشقيقين خاصةً في هذه الظروف التي يمر بها اليمن.

ألف سلة غذائية

في السياق، وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ألف سلة غذائية متنوعة على أبناء وأهالي منطقة عزان بمديرية ميفعة بشبوة وذلك تلبية لحاجات الحالات الإنسانية والأشد فقراً واحتياجاً في إطار الدعم المتواصل الذي تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة للأشقاء في اليمن بتوجيهات القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».

وأكد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي أن هذه المساعدات تأتي ضمن سلسة حملات للمساعدات الإنسانية تسعى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي إلى تقديمها لأبناء منطقة عزان بمديرية ميفعة وفق خطة عملها وتلبية لنداء الأهالي في المنطقة ومدا ليد العون والإخاء إليهم.

ونوّه إلى أن هذه الحملة تأتي تجسيدا أيضا لحرص واهتمام قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة والهلال الأحمر الإماراتي بأبناء المحافظة واليمن عامة وتأصيلاً للروابط الأخوية الممتدة بين أبناء البلدين الشقيقين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات