غيدار: رسالة تحد سياسية ورياضية للعالم

يحمل الانتقال المرتقب للاعب كرة القدم البرازيلي نيمار من نادي برشلونة الاسباني الى نادي باريس سان جرمان الفرنسي المملوك من الدوحة، رسالة تحد قطرية للعالم سياسياً ورياضياً.

ويقول الخبير في السياسة العربية في باريس ماتيو غيدار لوكالة فرانس برس إن «انتقال نيمار إلى باريس سان جرمان تقرر على أعلى المستويات في قطر، ليسهم، في الوقت الراهن، (...) في التغطية على الجدل القائم حيال مسائل أخرى، وخصوصا الاتهام بدعم الإرهاب».

ويرى أن الصفقة «تدفع لتركيز الاهتمام على موضوع أقل جدلاً: الرياضة».

ويضيف «منذ أيام، لم يعد احد يتحدث عن الصورة السلبية، بل فقط عن انتقال نيمار ومن الواضح أن الرياضة هنا محاولة لتحسين صورة قطر».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات