قطاع السياحة والطيران في قطر بانتظار رصاصة الرحمة

صورة

يواجه قطاع السياحة والطيران في قطر رصاصة الرحمة في حال تم فك ارتباط الريال القطري بالدولار كما هو متوقع خلال الفترة المقبلة نتيجة الصعوبات التي يواجها الريال بعد قرار المقاطعة.

وأكد خبراء في قطاع السياحة والسفر أن قطاع الطيران والسياحة القطري سيدخل في نفق مظلم في حال تم فك ارتباط الريال القطري بالدولار نتيجة الصعوبات التي سيواجهها والتي تتعلق بهروب الاستثمارات السياحية الأجنبية نتيجة تخوفها من هذه الخطوة التي تجعلها في مواجهة ضغوط الفارق في أسعار العملات.

وقال الخبراء إن التحويلات الخارجية من المكاتب السياحية ومكاتب شركات الطيران ستتعرض الى خسائر بالملايين نتيجة الفارق في سعر الصرف مشيرين إلى أن سعر صرف العملات بات يؤثر تأثيراً مباشراً في إيرادات شركات الطيران التي تعمل في مختلف الأسواق العالمية كما هو الحال بالنسبة لطيران القطرية. وأشار الخبراء إلى أنه عندما تعمل شركات الطيران أو السياحة على تحويل إيراداتها من الأسواق غير المرتبطة بالدولار إلى الأسواق المرتبطة بالدولار لا شك أنها ستواجه خسائر تعتمد على سعر العملة والفارق في سعر الصرف.

أثر سلبي

قال الدكتور خالد المزروعي خبير الطيران إن فك ارتباط الريال القطري بالدولار سيكون له أثر سلبي كبير على قطاع الطيران بشكل خاص وعلى باقي القطاعات الاقتصادية في قطر وسيشكل مشكلة جديده تضاف إلى المشاكل الموجودة حاليا والتي نتجت عن قرار المقاطعة وما ترتب عليه من تراجع كبير في أعداد السياح والمسافرين، كما أن هذا القرار في حال تم اتخاذه خلال الفترة المقبلة سيكون له أثر كبير في العقود المستقبلية مع كافة أطراف صناعة السياحة والسفر التي درجت العادة أن تكون بالدولار بحكم أنها العملة العالمية الأولى.

مصير قاتم

ومن جهته قال رياض الفيصل رئيس شركة «اصايل» للسياحة إن الدولار يشكل عملة أساسية في قطاع السياحة والطيران مشيرا إلى أن قطاع السياحة والطيران سيتكبد خسائر إضافية تضاف إلى الخسائر التي يواجهها الآن في حال فك الارتباط بالدولار لاسيما فيما يتعلق بتذبذب أسعار العملات خاصة فيما يتعلق بالتحويلات الخارجية من الشركات السياحية، الأمر الذي يضطرها إلى التحويل من الدولار إلى عملات أخرى، كما أن إيراد شركة الطيران القطري الخارجية هي بالدولار الأمر الذي سيضطرها إلى تحمل الفارق في سعر الصرف والذي يقدر عادة بالملايين.

«أميركان إيرلاينز»

ذكرت الخطوط الجوية القطرية في بيان أنها لن تمضي قدماً في استثمارها المالي المقترح في أميركان ايرلاينز ملغية بذلك قراراً سابقاً بتكوين حصة تصل إلى 4.75 % في نظيرتها الأميركية.

وقالت إن المزيد من المراجعة للاستثمار المالي المقترح مع الأخذ في الاعتبار الإفصاح العام الأخير من أميركان ايرلاينز أظهر أن الاستثمار لم يعد يفي بالأهداف.

رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات