محللون تونسيون: «تنظيم الحمدين» مضلّل

شدّد محلّلون وخبراء تونسيون على أنّ «تنظيم الحمدين» يسعى دائما إلى قراءة الواقع من زوايته فقط.

وأكّد المحلل السياسي منذر ثابت لـ«البيان»، أن «تنظيم الحمدين» يصرّ على الاستمرار في الخطأ، في تنفيذ حرفي لتوجيهات إيران والإخوان واللوبي الصهيوني، ما يعني تلقائياً أن الدوحة اختارت الإبقاء على تحالفها مع الأطراف المعادية لدول الخليج والمنطقة العربية.

وأضاف ثابت أنّ وزير الخارجية القطري وعندما يزعم وجود تناقضات في بيان المنامة فإنّه يؤكد أحد أمرين إما أنه لا يجيد القراءة والسماع، أو يتهرب من مسؤولية فهم التوصيات والمواقف.

بدوره، لفت المحلل السياسي عبد الحميد بن مصباح، إلى أنّ تنظيم الحمدين لا يزال يعيش داخل شرنقة التأمر، وهو يعتقد مقدرته على التملّص من مسؤولياته أو تعويم الأزمة، موضحاً أنّ النظام القطري أضاع الفرصة التي منحتها له الدول الداعية لمكافحة الإرهاب وهي تنفيذ 13 شرطاً في مهلة عشرة أيام، ما يؤكّد سوء نيته وعدم رغبته في مواجهة تبعات مخططاته التآمرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات