الاحتلال يخفض إمدادات الكهرباء لغزّة

أعلنت إسرائيل أنها ستخفض إمدادات الكهرباء إلى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس ما يفاقم أزمة الطاقة التي يعاني منها القطاع الفقير المحاصر، في خطوة قد تؤدي إلى تصعيد التوتر. وتخفيض إمدادات الكهرباء إلى القطاع الذي يقيم فيه نحو مليوني نسمة قد يؤدي إلى تصعيد التوتر في القطاع الذي شهد ثلاثة حروب مدمرة بين العامين 2008 و2014 بين الجيش الإسرائيلي والفصائل الفلسطينية منذ سيطرة حماس على القطاع العام 2007.

وأوردت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن الحكومة الإسرائيلية قررت في اجتماعها مساء أول من أمس تخفيض إمدادها اليومي من الكهرباء لغزة بمعدل 45 دقيقة يومياً، بينما يحصل سكان القطاع يوميا على ثلاث أو اربع ساعات من التيار الكهربائي في أفضل الأحوال. وأكد ناطق باسم الحكومة الإسرائيلية أنه لا يستطيع التعليق على قرارات الحكومة الأمنية المصغرة. لكن وزير الأمن الداخلي جلعاد اردان أكد هذه المعلومات في حديث مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، مشيراً إلى الخلافات الفلسطينية الداخلية.

وقال اردان إن السلطة الفلسطينية التي يترأسها الرئيس محمود عباس والتي طردتها حركة حماس من غزة عام 2007، قررت «التقليل إلى حد كبير» من الأموال التي تدفعها لإسرائيل من أجل أن تقوم بتزويد غزة بالكهرباء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات