قرقاش: نشر "القائمة الإرهابية" فرصة لمراجعة الشقيق سياسته

قال معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية اليوم الجمعة، إن نشر "القائمة الإرهابية" فرصة لمراجعة الشقيق لسياسته،وتغيير الاتجاه بعيدا عن المكابرة والتصعيد.

وأضاف في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "نشر "القائمة الإرهابية" فرصة لمراجعة الشقيق لسياسته،الأدلة لا نتمناها لدولة من دول التعاون،هي فرصة لتغيير الإتجاه بعيدا عن المكابرة والتصعيد، مشيرا الى أن نواة المشكلة دعم أجندة التطرف والإرهاب، و"قائمة الإرهاب" تطرح أسئلة محرجة حول توجه موتور لا يمكن تفسيره تحت عنوان الإستقلالية ورفض الوصاية.

وتابع" نعم، الحل عبر الدبلوماسية لا اللجوء الى "الحليف" الإيراني والتركي، ونقطة الإنطلاق معالجة مشاغل الأشقاء حول سياسة إستهدفت أمنهم وإستقرارهم.

وأضاف "قائمة الإرهاب" دليل لسياسة إنزلقت وتورطت في بحثها عن سراب الموقع والنفوذ، والشجاعة والقيادة في المراجعة والتقويم لا السير في الطريق المتعرج.

وقال "لا أرى شخصيا أننا في سياسة هدفها التصعيد،الهدف كما أراه تقويم شرر إستهدف المنطقة،ويبقى البديل في إنفصال الدروب بين معسكري الإعتدال والتحريض".

وأضاف" برغم صعوبة الأزمة علي الخليج العربي وشعوبه، إلا أن في الوضوح راحة، فمن الصعب التعامل مع شريك في إزدواجيته تعود على تقويض عالم شركائه.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات