تشييع

شيّع المئات من الفلسطينيين، أمس، جثمان الشهيدة الطفلة نوف عقاب نفيعات (15 عاماً) في بلدة يعبد جنوب جنين، وسط مطالبات بضرورة محاسبة الاحتلال على جرائمه. وسلمت سلطات الاحتلال جثمان الطفلة أول من أمس، على حاجز سالم غرب جنين، بعدما أصيبت الخميس الماضي برصاص الاحتلال بذريعة طعنها جندياً إسرائيلياً قبل أن يعلن عن استشهادها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات