العبادي يدافع عن الحشد الشعبي ويتوعد بـ«قطع اليد» التي تمتد إليه

عراقيون يصطفون للحصول على مساعدات في إحدى النقاط المحررة حديثاً من داعش في الموصل | أ.ب

دافع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، عن ميليشيات الحشد الشعبي، متوعداً بالتصدي لكل من يحاول التعرض له، مشيداً بما وصفه بتضحيات هذه الميليشيات ومساهمتها في تحرير البلاد من الإرهابيين.

وقال العبادي، خلال كلمة في بغداد بمناسبة «يوم الشهيد العراقي»، «إن اليد التي تريد الانتقاص من قواتنا الأمنية ستقطع. اليد سواء من الخارج أو الداخل التي تريد الانتقاص من حشدنا ستقطع».

وهاجم العبادي «الذين حرضوا الناس وفتحوا الأبواب لداعش هربوا إلى الفنادق وانشغلوا بشراء العقارات هنا أو هناك. اليوم يحاولون رفع رأسهم والعودة»، متوعداً بعدم عودة داعش وتحرير بقية الأراضي العراقية.

لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

تعليقات

تعليقات