قوات سوريا الديمقراطية تبدأ قطع المنفذ الأخير لـ «داعش»

عملية عزل الرقة تدخل المرحلة الأخيرة

بدأت قوات «سوريا الديمقراطية» المرحلة الثالثة من معركة الرقة والتي تهدف بحسب بيان صادر عن تحالف القوات المدعومة من واشنطن لعزل المدينة واستكمال تطويقها بالكامل، في وقت أفادت مصادر في ريف دمشق أن قوات النظام والميليشيات الداعمة لها شنت هجوماً واسعاً على مواقع المعارضة المسلحة في غوطة دمشق الشرقية.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية وهي تحالف فصائل عربية وكردية بدء المرحلة الثالثة من معركة طرد تنظيم «داعش» من مدينة الرقة، معقله الأبرز في سوريا. وذكر بيان صادر عن قيادتها «نعلن عن بدء المرحلة الثالثة من عملية تحرير ريف ومدينة الرقة»، مشيرة إلى أن الحملة الجديدة «تستهدف تحرير الريف الشرقي للمحافظة».

قصف تركي

وفي سياق آخر أعلنت رئاسة الأركان التركية مقتل 51 عنصراً تابعاً لـ«داعش» بينهم أربعة قياديين جراء قصف قواتها 65 موقعاً تابعاً للتنظيم بمحيط مدينة (الباب) ومنطقة (بزاغة). بينما أفادت مصادر في ريف دمشق أن قوات النظام والميليشيات الداعمة لها شنت هجوماً واسعاً على مواقع المعارضة المسلحة في حزرما والميدعاني والنشابية في منطقة المرج بالغوطة الشرقية.

وفي سياق ذي صلة قالت مصادر إن سبعة قتلى وعشرات الجرحى سقطوا جراء غارات شنتها طائرات روسية استهدفت مواقع لتنظيم «داعش» في الميادين بريف دير الزور، في حين واصلت قوات النظام قصف بلدات في إدلب وحلب وحماة وحمص. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قاذفات استراتيجية نفذت غارات على مواقع «داعش» ومستودعات ذخيرة في الميادين بمحافظة دير الزور (شرق سوريا).

قصف التحالف

وفي تطور ميداني آخر، قالت مصادر محلية إن طائرات التحالف الدولي دمرت جسر «المغلة» بالقرب من بلدة معدان شرق الرقة، ليرتفع عدد الجسور التي دمرها التحالف خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية إلى خمسة. وفي ريف إدلب شمال سوريا، أفادت معلومات بمقتل 12 عنصراً من هيئة تحرير الشام جراء غارات شنتها طائرات التحالف الدولي على مقر عسكري في مدينة سرمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات