مخاوف نائبة

قالت النائبة الأيزيدية في البرلمان العراقي فيان دخيل إنها لا تعرف ان كانت ستتمكن من دخول الولايات المتحدة لتسلم جائزة لحقوق الإنسان منحت لها لدفاعها عن الأقلية الايزيدية خلال الأيام القادمة بعد قرار الرئيس دونالد ترامب حول الهجرة. ودافعت دخيل عبر منظمات دولية وإنسانية عن الأقلية الايزيدية التي تنتمي لها بعد ارتكاب تنظيم داعش جرائم قتل وخطف واغتصاب بحق أبناء هذه الأقلية خلال العامين الأخيرين. واعلنت «مؤسسة لانتوس لحقوق الإنسان والعدالة» منحها جائزتها السنوية تقديراً لمواقفها في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات