جريح برصاص الاحتلال في بيت لحم وإغلاق بلدة قرب الخليل

تعزيزات إسرائيلية إلى الضفة تزامناً مع حملة اعتقالات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصيب شاب فلسطيني أمس برصاص الاحتلال الإسرائيلي قرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة بزعم محاولته طعن عدد من جنود الاحتلال، وأغلق الاحتلال مدخل بلدة في الخليل وأرسل تعزيزات إلى المدينة، في حين اعتقل 15 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.

ونشرت غرفة أمن مستوطنة «افرات» جنوب بيت لحم فيلم فيديو قصيراً قالت إن كاميرات الحراسة التابعة لها سجلته ورصدت خلاله الشاب الفلسطيني بهاء عودة من قرية ارطاس جنوب بيت لحم أثناء تقدمه في ساعات الصباح الأولى من فجر أمس نحو المستوطنة ليقتحم الجدار الأمني المحيط بها ويجلس منتظراً حتى السادسة صباحاً موعد وصول ضباط وجنود الاحتلال المسؤولين عن حراسة المستوطنة، فهاجم ضابطاً وأصابه بجروح بين المتوسطة والخطيرة قبل أن تصيبه نيران الاحتلال برصاصة في الرأس تسببت له بجروح خطيرة.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال أطلقت النار على شاب عند مدخل المستوطنة وتركته على الأرض ينزف.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن الشاب أصيب بجروح خطيرة وأنه تم إطلاق النار عليه بعد إصابته لضابط إسرائيلي بجروح متوسطة.

واعتقل جيش الاحتلال فتاة فلسطينية بالقرب من مستوطنة «ايتمار» جنوب نابلس بذريعة حيازتها سكيناً. وأشارت المصادر الإسرائيلية إلى أن قوات الجيش الإسرائيلي أوقفت الفتاة وفاء سعيد محمد عواد (19 عاماً) من سكان عورتا، بعد الاشتباه بها بالقرب من المستوطنة، وزعمت أنه لدى تفتيشها تم العثور على سكين في حقيبتها ما استدعى اعتقالها وتحويلها للتحقيق لدى المخابرات الإسرائيلية.

إغلاق بلدة

في الأثناء، أغلقت قوات الاحتلال المدخل الشمالي لبلدة بيت امّر في محافظة الخليل، وسيستمر هذا الإغلاق حتى الخميس المقبل، بذريعة تأهيل وتوسعة برج المراقبة العسكري على المدخل، فيما قرر جيش الاحتلال تعزيز قواته بالضفة الغربية المحتلة في أعقاب عمليات الخليل الأخيرة.

وأمر رئيس حكومة الإحتلال بنيامين نتانياهو، خلال اجتماع أمني، بنشر تعزيزات شرطية إضافية للبلدة القديمة وقوات من حرس الحدود في محيط المسجد الأقصى كذلك تعزيز الشوارع الإلتفافية والمستوطنات في الضفة المحتلة بقوات إضافية من الجيش. وصادق أيضاً على إرسال لواء كفير إلى الخليل.

ومنع نتانياهو الوزراء وأعضاء الكنيست من دخول المسجد الاقصى خلال الأعياد.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الليلة قبل الماضية وفجر أمس 15 فلسطينياً من محافظات عدة في الضفة. وأشار نادي الأسير في بيان له أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة فلسطينيين من محافظة الخليل وهم: إسلام زاهدة، أنس الكركي، ومؤيد الخطيب. ومن محافظة نابلس اعتقلت الشقيقين، إبراهيم ومحمد حميدان.

واعتقلت قوات الاحتلال فلسطينياً من محافظة بيت لحم وهو سعود فيصل ثوابتة (26 عاماً)، ومواطناً من محافظة رام الله والبيرة وهو صلاح حميدة، إضافة إلى مواطن من طولكرم وهو أسامة محمد عمر، وآخر في القدس وهو رشدي شويكي.

واعتقلت قوات الاحتلال ستة فلسطينيين من نابلس هم: جميل رغدان قادوس، حمادة كمال قادوس، وجدي نادي قعدان، أسامة وليد قادوس، ماهر دهشت قادوس، وشلبي سليم صيفي.

طباعة Email