«التحالف» يدمر مصنع صواريخ الانقلابيين في صنعاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

وجهت قوات التحالف العربي ضربات نوعية أمس للانقلابيين استهدفت إحداها مصنعاً للصواريخ في صنعاء.

ودمرت الضربة جزءاً كبيراً من مبنى المصنع، الذي أفادت مصادر مطلعة أنه يعود لرجل أعمال موال للمخلوع صالح.

وفي السعودية قال ناطق باسم التحالف إن طائرات حربية ضربت المصنع لأنه «أصبح الآن وحدة تصنيع عسكرية متخصصة في إنتاج أنابيب يستخدمها الحوثيون لتجميع صواريخ محلية الصنع».

وتابع القول «كانت الضربة ضرورية لحماية المدن الحدودية السعودية ووضع حد لاستخدام مثل هذه الصواريخ في هجمات الحوثيين ضد الجيش الوطني اليمني والمواطنين اليمنيين».

كما استهدفت طائرات التحالف تجمعاً لقيادات انقلابية قرب الحدود السعودية اليمنية في محافظة حجة غرب البلاد، نتج عنها مقتل عدد من قادة وضباط الانقلاب، خلال اجتماع في كهف. وقالت مصادر يمنية، إن ضربة للتحالف على تجمع للانقلابيين في حجة أسفرت عن مقتل عدد من القادة، بينهم قائد في مليشيات الحوثي يدعى أبو عبد الكريم الحذيفي، والقائد الميداني رياض الغيلي، إضافة إلى مقتل ستة ضباط تابعين للحرس الجمهوري الموالي للرئيس المخلوع علي صالح.

 

طباعة Email