قرقاش: خطة كيري تطرح حلاً شاملاً في اليمن

التحالف يدمر مخزناً متنقلاً للصواريخ الباليستية

ت + ت - الحجم الطبيعي

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

وجه التحالف العربي ضربة نوعية للانقلابيين في اليمن، بتدميره مخزناً متنقلاً للصواريخ الباليستية وسط تقدم لقوات الشرعية على عدد من الجبهات واقترابها من عزل المتمردين عن مأرب.

وتمكنت طائرات التحالف من تدمير قاطرة محملة بصواريخ باليستية، على طريق الحديدة صنعاء، عبر غارتين جويتين في منطقة الحيمة، كانت في طريقها من الحديدة إلى صنعاء.
واشتعلت القاطرة عقب تفجيرات ضخمة تسببت بها الصواريخ المحملة قطعت الطريق الرئيس بين المحافظتين.

وشنت مقاتلات التحالف أكثر من 30 غارة جوية على مواقع التمرد في الشريط الحدودي مع السعودية، وقتلت قائدين ميدانيين في الميليشيات، كما تكاملت الغارات الجوية مع القصف المدفعي السعودي، في الإطباق على المتمردين على طول الشريط الحدودي من صعدة إلى حجة، تم خلالها تدمير العديد من المنصات المخبأة لإطلاق الصواريخ والمقذوفات على الأراضي السعودية.

وفي منطقة شرقي صنعاء، سيطرت المقاومة على عدد من المرتفعات الجبلية، ووصلت إلى منطقة محلي بمديرية نهم والطريق الرئيس الذي يربط بين العاصمة صنعاء ومحافظة مأرب.
 

سياسياً، أكد معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن خطة وزير الخارجية الأميركي جون كيري بخصوص اليمن، تطرح حلاً شاملاً، إلا أن الانقلابيين يراوغون للتهرب من تنفيذ أول متطلبات الحل، وهو انسحاب الميليشيات من صنعاء.

وأشار معاليه في تغريدات على تويتر، إلى أن الحوثيين يخشون أن تهمش العملية السياسية النفوذ الذي حققوه عبر فوهات البنادق. وأردف: «المصلحة الطائفية تتغلب على المصلحة الوطنية» لدى الحوثيين.

لقراءة أخبار أخرى

طباعة Email