50 %

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الناطق العسكري المصري العميد محمد سمير سعي القوات المسلحة للتعاقد لتخفيض أسعار لبن الأطفال بـ 50% مشدداً على الدور الذي تلعبه القوات المسلحة المصرية في «ضرب الاحتكار» ومواجهة جشع التجار، وذلك بتوضيح آليات تدخلها لحل أزمة «نقص لبن الأطفال» التي أثارت جدلًا واسعًا في المجتمع المصري.

وقال سمير في بيان له، أمس، إن القوات المسلحة لاحظت قيام الشركات المختصة باستيراد عبوات لبن الأطفال باحتكار العبوات للمغالاة في سعرها، ما تسبب في زيادة المعاناة على المواطن البسيط، وتقوم القوات المسلحة انطلاقًا من دورها في خدمة المجتمع المدني بالتنسيق مع وزارة الصحة بالتعاقد على نفس عبوات الألبان؛ ليصل سعر العبوة للمواطن المصري إلى (30) جنيهًا بدلًا من (60) جنيهًا، أي بنسبة تخفيض تصل إلى (50%)

وتابع: تقوم القوات المسلحة بضرب الاحتكار الجشع لدى التجار والشركات العاملة في مجال عبوات الألبان من منطلق شعورها باحتياجات المواطن البسيط؛ أسوة بما تقوم به من توفير لكل السلع الأساسية من لحوم ودواجن وغيرها بمختلف منافذ البيع في كل المحافظات بأسعار مخفضة.

طباعة Email