00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقتل 4 عسكريين بانفجارين في سيناء

أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

لقي ضابط مصري يتبع مديرية أمن شمال سيناء حتفه نتيجة انفجار عبوة ناسفة في مدرعة شرطة أثناء سيرها عند الكيلو 17 بمدخل مدينة العريش في شبه جزيرة سيناء.

وأوضحت المصادر الأمنية أن ضابط الشرطة القتيل يدعى النقيب محمد صفوت محمد رشدي 32 عاماً وتم نقل جثمانه إلى المستشفى العسكري بالعريش.

ويأتي الحادث بعد ساعات من مقتل 3 جنود مصريين وإصابة رابع، إثر انفجار عبوة ناسفة على طريق الحسنة باتجاه منطقة المغفر بوسط سيناء.

وذكرت مصادر أنه جرى استهداف قوة عسكرية أثناء تحركها على طريق الحسنة باتجاه منطقة المغفر، بعبوة ناسفة، ونقلت سيارات الإسعاف الضحايا إلى المستشفى العسكري بالسويس.

وكان أربعة أشخاص قتلوا وأصيب خمسة آخرون، يوم الجمعة الماضي، إثر انفجار عبوة ناسفة بالقرب من نادي ضباط الشرطة في مدينة العريش، كبرى مدن محافظة شمال سيناء، التي ينشط فيها متشددون موالون لتنظيم أنصار بيت المقدس. ويعد تنظيم «أنصار بيت المقدس»، أخطر التنظيمات الإرهابية المسلحة في شبه جزيرة سيناء، وأطلق على نفسه قبل أشهر اسم «ولاية سيناء» وأعلن مبايعته لتنظيم داعش الإرهابي.

حادث سير

على صعيد آخر، لقي 22 شخصاً حتفهم وأصيب ثمانية آخرون في حادث مروري في محافظة الدقهلية المصرية شمالي القاهرة.

وقال مصدر إن المعاينة الأولية أشارت إلى أن انفجار أحد إطارات حافلة صغيرة تسبب في انحرافها وارتطامها بحافلتين صغيرتين أخريين على التوالي وسقوط الضحايا.

وأضاف أن الحادث وقع أمام قرية بشلا على الطريق بين مدينة المنصورة عاصمة الدقهلية ومدينة ميت غمر في نفس المحافظة.

وقبل أسبوع قتل 13 شخصاً وأصيب أربعة آخرون في حادث مروري بمحافظة المنيا في جنوب مصر أشارت المعاينة الأولية أيضاً إلى وقوعه نتيجة انفجار أحد إطارات حافلة صغيرة.

طباعة Email