00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الهدوء رفيق الشوارع والميادين العامة

تكثيف أمني في ذكرى فض «اعتصام رابعة»

■ مدرعة تابعة للشرطة العسكرية في أحد شوارع القاهرة | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

خلت شوارع القاهرة والمدن المصرية من أي مظاهر احتجاجية وخيم الهدوء على الطرقات والميادين العامة خلال الذكرى الثالثة لفض اعتصام الإخوان في ميدان رابعة العدوية، والتي سبقتها تكهنات بإمكانية ضلوع عناصر التنظيم في محاولات إرهابية أو أعمال عنف ذلك وسط تكثيف أمني موسع شهدته القاهرة والمحافظات، تخللته دوريات أمنية متنقلة في العديد من الميادين والمناطق الحيوية لفرض الأمن.

وحرصت القيادات الأمينة في عدد من المحافظات المصرية على القيام بجولات في الميادين العامة والمناطق الحيوية لمتابعة الاستعدادات الأمنية والتأكد من انتظامها وضمان عدم حدوث ما يعكر صفو الأمن في ظل استنفار أمني واسع في المحافظات تحسباً لأي أعمال أو محاولات تخريبية.

وفي السياق، أكد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية في بيان أنه لا يمكن لأي تيار أو تنظيم أن ينجح في تقويض دعائم الدولة والمجتمع عبر ترويج العنف واستخدامه تحت دعاوى دينية أو طائفية.

وأوضح المرصد أن أحداث رابعة والنهضة وما سبقها وتلاها من أحداث تؤكد أن التضامن المجتمعي كفيل بردع كافة محاولات التيارات والتنظيمات التي ترفع شعار «الإسلام السياسي».

سيناء

وفي سياق آخر، شهدت سيناء استنفارًا أمنيًا واسعًا أيضًا، فيما تواصل عمليات الحرب على الإرهاب، وقد قتل نحو ستة عناصر إرهابية في عدد من العمليات التي جرت أمس وأصيب نحو 20 آخرين فيما احبط الجيش المصري محاولة تفجير ثلاث عبوات ناسفة جنوب الشيخ زويد.

طباعة Email