العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هدنة 3 ساعات يومياً في حلب

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية أمس، أنها ستوقف إطلاق النار في محيط مدينة حلب السورية لثلاث ساعات يومياً، للسماح بإدخال مساعدات إنسانية إلى المدينة.

    وقال قائد العلميات في هيئة أركان الجيش الروسي سيرغي رودسكوي للصحافيين إنه «لضمان السلامة التامة للقوافل المتجهة إلى حلب ستكون هناك فترات تهدئة إنسانية من الساعة 10,00 إلى 13,00 بالتوقيت المحلي ابتداء من اليوم الخميس سيتم خلالها وقف كل المعارك والقصف الجوي والقصف المدفعي».

    ورداً على الإعلان الروسي، قال رئيس العمليات الإنسانية بالأمم المتحدة ستيفن أوبرين، إن هدنة الـ3 ساعات لن تكون كافية لتقديم المساعدات، مضيفاً أنه مستعد لدراسة الهدنة المقترحة لكنه أشار إلى أن هناك حاجة لهدنة 48 ساعة لسد جميع الاحتياجات الإنسانية في المدينة.

    ميدانياً، قصفت القوات السورية والمليشيات الموالية لها مواقع للمعارضة المسلحة جنوب غربي حلب بالقرب من الممر، الذي فتحه المعارضون مؤخراً إلى داخل القطاع الشرقي من المدينة الذي تسيطر عليه المعارضة، في مسعى لاستعادة المناطق التي خسرتها في ريف حلب الجنوبي.

     وقال ناشطون إن القوات الحكومية استهدفت المناطق التي سيطرت عليها المعارضة بقذائف الهاون، وأضافوا أن 60 مسلحاً من القوات الحكومية والمليشيات قتلوا. كما قتل 13 مدنياً وأصيب العشرات جراء غارات جوية بالصواريخ الفراغية على أحياء في حلب، حسب الناشطين.

    لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

    طباعة Email