00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات تشارك في اجتماع عربي حول المهاجرين

أبو الغيط يحذر من انعكاسات قضايا اللاجئين على التنمية العربية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة في الاجتماع الاستثنائي لعملية التشاور العربية الإقليمية حول الهجرة والتي بدأت أمس بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، تحضيراً للاجتماع العام رفيع المستوى بشأن التعامل مع التحركات الكبيرة للاجئين والمهاجرين.ومثّل الدولة في الاجتماع الذي يعقد على مدار يومين، مدير إدارة المساعدات الخارجية بوزارة الخارجية راشد الشامسي.

وفي كلمته خلال افتتاح المؤتمر حذّر الأمين العام للجامعة العربية أبو الغيط من التداعيات الخطيرة لقضايا النازحين واللاجئين في المنطقة وانعكاساتها على جهود التنمية، لا سيّما في ظل الأوضاع غير المسبوقة التي تعانيها عدد من البلدان العربية من بينها سوريا وليبيا واليمن والعراق، متوقّعاً أن تشهد الأيام والأسابيع المقبلة أوضاعاً معيشية صعبة في مدن سورية مثل حلب، على الرغم من قيام بعض الدول من خارج المنطقة باستقبال اللاجئين والتعهد بتوفير فرص لإعادة توطينهم للتخفيف من الأعباء على بلدان اللجوء الأول.

وطالب أبو الغيط الدول العربية المشاركة بأعلى مستوى من التمثيل في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة سبتمبر المقبل، والقمة التي ستستضيفها الولايات المتحدة إلى جانب خمس دول أخرى على رأسها المملكة الأردنية الهاشمية في نيويورك 20 سبتمبر حول الأزمة العالمية للجوء. وطالب بالعمل على تنفيذ أهداف أجندة التنمية المستدامة للعام 2030، والمرتبطة بالهجرة وبلورة موقف عربي موحد يتم تبنيه خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

طباعة Email