130

أكد مدير مشروع سد الموصل رياض عز الدين، أن كوادر الوزارة وصلت إلى 130 متراً تحت أسس السد ضمن أعمال الحقن لتأمينه بالكامل.

ونقل بيان لوزارة الموارد المائية عن عز الدين قوله، أمس، أن «أعمال التحشية والحقن أثبتت فعاليتها»، مضيفاً أن «المزيج المستخدم في التحشية أثبت فعاليته على مدى السنوات الماضية».

يذكر أن سد الموصل يعاني عيوباً خطيرة ناجمة عن بنائه على تربة ذات طبيعة غير قادرة على التحمل، ما يستوجب حقن خرساناته بشكل دوري لضمان عدم انهياره. وبعد حرب العراق 2003 تبين أن السد مهدد بالانهيار بسبب عدم تدعيم خرساناته. وفي حال انهياره فإنه سيؤدي إلى فيضان بارتفاع 100 متر وغمر مدينة الموصل ومدن وادي دجلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات