EMTC

التقى ولي العهد السعودي ووزراء الداخلية الكويتي والمصري واللبناني

سيف بن زايد يلتقي الرئيس التونسي

صورة

التقى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي وعدداً من وزراء الداخلية العرب على هامش اجتماعهم في تونس.

وأكد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، خلال استقبال الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، له أمس في العاصمة التونسية، عمق العلاقات الطيبة التي تجمع دولة الإمارات العربية والجمهورية التونسية الشقيقة.

ونقل سمو نائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية تحيات الإمارات قيادة وحكومة وشعباً للرئيس التونسي، وتقديرها للشعب التونسي الشقيق وتمنياتها بالتقدم والأمن والاستقرار.

كما عبر سموه عن خالص شكره وتقديره للحفاوة التي تلقاها، والوفد المرافق له، خلال مشاركتهم باجتماعات الدورة الـ33 لمجلس وزراء الداخلية العرب.

وكان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، التقى الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، ولي عهد المملكة العربية السعودية، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية السعودي على هامش الاجتماعات.

وبحث اللقاء تعزيز العمل الأمني المشترك بين البلدين، وترسيخ التعاون والتنسيق القائم بين وزارتي الداخلية، بالإضافة إلى تناول عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

كما بحث سمو الشيخ سيف بن زايد، مع عدد من وزراء الداخلية العرب، سبل تدعيم أوجه التعاون العربي في كافة المجالات الشرطية والأمنية في لقاءات منفصلة على هامش اجتماعات الدورة.

فقد التقى سموه، كل على حدة، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية الكويتي الشيخ محمد الخالد الصباح، ووزير الداخلية المصري اللواء مجدي عبد الغفار ووزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق.

تم خلال اللقاءات، استعراض وتبادل وجهات النظر حول عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز التعاون في المجالات الأمنية، بالإضافة إلى تناول الموضوعات التي تبحث في أعمال اجتماعات الدورة الجارية في العاصمة التونسية.

وغرّد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في حسابه على «تويتر» قائلاً: «سرني اليوم لقاء الأشقاء وزراء الداخلية العرب في تونس، آمل للشعوب العربية والعالم مزيداً من الأمن والاستقرار والرخاء».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات