سلمان والسيسي يؤكدان أهمية «إعلان القاهرة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أهمية إعلان القاهرة وما يحمله من مضامين عليا ومهمة للأمتين الإسلامية والعربية.

وشدد الجانبان، خلال اتصال هاتفي أجراه خادم الحرمين الشريفين بالرئيس المصري مساء الجمعة، على أن العلاقة بين البلدين الشقيقين استراتيجية وتكاملية. وذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وتعزيزها وسبل زيادة التعاون المشترك، كما جرى استعراض مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية والأمور ذات الاهتمام المشترك.

وينص إعلان القاهرة الذي يتألّف من ستة بنود، على تطوير التعاون العسكري والعمل على إنشاء القوة العربية المشتركة، وتعزيز التعاونوالاستثمارات في مجالات الطاقة والربط الكهربائي والنقل، وتحقيق التكامل الاقتصادي والعمل على جعلهما محوراً رئيساً في حركة التجارة العالمية، وتكثيف الاستثمارات المتبادلة، بهدف تدشين مشروعات مشتركة.

وتكثيف التعاون السياسي والثقافي والإعلامي لتحقيق الأهداف المرجوة، في ضوء المصلحة المشتركة للبلدين والشعبين، ومواجهة التحديات والأخطار التي تفرضها المرحلة الراهنة، والبند السادس، وهو الأهم، تعيين الحدود البحرية.

اتصال من هولاند

في غضون ذلك، تلقى الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود اتصالاً هاتفياً من الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، ركّز على توطيد العلاقة الاستراتيجية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه جرى خلال الاتصال تأكيد العلاقات الاستراتيجية بين البلدين وسبل زيادة التعاون المشترك، إضافة إلى استعراض مستجدات الأوضاع الإقليمية الدولية والأمور ذات الاهتمام المشترك.

طباعة Email