00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«كامب ديفيد» تبحث غداً التعاون العسكري وتدخلات إيران

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن وزير الخارجية السعودي عادل بن أحمد الجبير أن القمة الخليجية الأميركية المقرر عقدها غداً في «كامب ديفيد» ستركز على 3 محاور رئيسية تتناول التعاون العسكري بين الولايات المتحدة ودول الخليج العربي، ومكافحة الإرهاب، ومواجهة التحديات الإقليمية وخاصة في سوريا والعراق ولبنان وليبيا واليمن، ومن ضمنها التدخلات الإيرانية في شؤون المنطقة، مؤكداً أن المملكة ترى دعماً إيرانياً لمنظمات إرهابية، لذلك سيكون التحدي في تنسيق الجهود الأميركية الخليجية بشكل جماعي لمواجهة هذه التحركات العدوانية.

واستعرض خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والرئيس الأميركي باراك أوباما خلال اتصال هاتفي الليلة قبل الماضية، العلاقات الثنائية ومستجدات المنطقة.

وأعرب الجانبان عن تطلعهما إلى نتائج إيجابية في القمة وأن تؤدي إلى نقلة نوعية في العلاقات.

لقراءة أخبار أخرى

طباعة Email