00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقتل خفير و4 من مؤيدي الجماعة في مواجهات مع قوات الأمن

مواجهات بين قوات الأمن و«الإخوان» في دمياط

ت + ت - الحجم الطبيعي

قتل ضابط ومجند في العريش، بينما أدت الاشتباكات بين قوات الأمن وعناصر جماعة الإخوان المسلمين الارهابية في دمياط إلى مقتل أربعة من أنصار الجماعة الإرهابية فضلاً عن خفير نظامي.. وبالتزامن أعلن الناطق باسم القوات المسلحة المصرية عن حصيلة ستة شهور من مواجهة الجماعات التكفيرية في محافظة شمال سيناء وأسفرت عن تصفية 725 إرهابيا.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العميد محمد سمير إن عدد الارهابيين الذين تمت تصفيتهم خلال الفترة من 25 أكتوبر العام الماضي إلى نهاية أبريل من العام الجاري في محافظة شمالي سيناء بلغ 725 إرهابيا.

وأضاف الناطق في بيان على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك انه تم خلال هذه الفترة أيضا تدمير 1823 مقرا للعناصر الارهابية من بينها مخابئ تحت الأرض وخنادق وعشش وخيام ومنازل مهجورة، وتفجير 8 عربات مفخخة من بينها عربات حكومية مسروقة و1447 دراجة نارية بدون لوحات معدنية أثناء المداهمات وأعمال التأمين.

وقال الناطق انه تم خلال نفس الفترة ضبط عدد من قطع الأسلحة الثقيلة عبارة عن 6 قذائف هاون و6 انواع مختلفة من الصواريخ ومدفع مضاد للطائرات وضبط 195 قطعة من الاسلحة الخفيفة والقنابل اليدوية والدفاعية والحارقة والأحزمة الناسفة، و203 قطع ذخيرة ثقيلة وخفيفة (بمبة هاون ودانة مدفعية وقذائف ار بي جي) و80927 طلقة مختلفة الأعيرة.

العريش

وإلى ذلك، استشهد ضابط ومجند برصاص عناصر تكفيرية بالعريش في حادثين منفصلين، وتم نقل جثتيهما للمستشفى العسكري.

وقالت مصادر أمنية في شمال سيناء إن مسلحين يرجح انتماؤهم لتنظيم أنصار بيت المقدس قاموا بإطلاق النار على ضابط بمنطقة زعرب وعلى مجند في منطقة سوق الخميس، ما أسفر عن استشهادهما خلال نقلهما للمستشفى.

اشتباكات

ولقي خفير نظامي وثلاثة من أنصار جماعة الإخوان المسلمين الارهابية مصرعهم في اشتباكات عنيفة اندلعت في الساعات الأولى من صباح أمس في قرية البصارطة التابعة لمركز دمياط بين قوات الأمن وعناصر من تنظيم «الإخوان» الارهابي استخدمت فيها الأسلحة النارية.

وقعت الاشتباكات خلال قيام الأجهزة الأمنية في دمياط بحملة أمنية كبيرة على القرية استهدفت ضبط عدد من عناصر «الإخوان»، المتورطين في حوادث إرهابية وفي أحداث العنف والشغب التي تشهدها دمياط وقرية البصارطة منذ الثلاثاء الماضي، والصادر بشأنهم قرارات بالضبط والإحضار من الجهات القضائية.

وفور وصول القوات، أطلقت بعض العناصر الأعيرة النارية فبادلتهم القوات إطلاق النيران، واستشهد الخفير النظامي فاروق إبراهيم محمد العطوي، وقُتل ثلاثة عناصر إخوانية، فيما أصيب 14 آخرين وتم ضبط 18 آخرين بحوزتهم ثلاث بنادق آلية وثلاثة بنادق خرطوش وطبنجة تسعة ملليمتر وكميات كبيرة من زجاجات المولوتوف والمواد التي تستخدم في تصنيع العبوات الناسفة.

طباعة Email