00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أزمة

صنعاء تعاني شحاً كبيراً في الماء والوقود

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعاني سكان صنعاء من أزمات خانقة نتيجة النقص الكبير في الوقود والماء، ويتهمون الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة منذ سبتمبر الماضي بالاستحواذ على الكميات المتوفرة من الوقود، ما يضطر الآلاف من السكان إلى النزوح.

ويقول أهالي صنعاء إن الحوثيين يستحوذون على الكميات المتوفرة من الوقود لاستخدامها في تحريك معداتهم العسكرية والسيارات التي تنقل مسلحيهم في مختلف مناطق القتال.

وأدت أزمة النقص في الوقود إلى توقف محطات توليد الكهرباء، ولجوء سكان العاصمة إلى الدراجات الهوائية للتنقل وسط ندرة في الحافلات العامة.

كما تشهد صنعاء شحا في المياه الصالحة للشرب بسبب توقف محطات تنقية المياه وضخها جراء انقطاع الكهرباء.

واضطر بعض أهالي العاصمة للنزوح بحثا عن الأمن والغذاء ووسائل العيش.

ويعاني اليمن بشكل عام من كارثة إنسانية بسبب نقص المواد الغذائية والوقود وانقطاع التيار الكهربائي مع استمرار المعارك بين القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي والانقلابيين الحوثيين.

حاتم منصور يمني في عقده الرابع، يجلس في احد شوارع العاصمة بلا عمل ولا مأوى منذ ثلاثة اشهر، فانقطاع الكهرباء وانعدام المواد الغذائية وقلة مياه الشرب كلها أمور جعلت الحياة تزداد سوءاً. يقول حاتم وهو يتحسر من الوضع الذي آلت إليه اليمن منذ احتلال المتمردين الحوثيين للبلاد. حال حاتم حال المئات من بني جلدته الذين يقاسمونه المحنه ذاتها.

طباعة Email