00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تقارير البيان

تراشق تونسي إسرائيلي يسبق موسم »الغريبة«

ت + ت - الحجم الطبيعي

قبل يومين من موعد الحج اليهودي السنوي إلى كنيس الغريبة الواقع في جزيرة جربة في جنوب شرقي العاصمة تونس، الذي يعتبر أقدم معبد يهودي في إفريقيا حدث تراشق سياسي تونسي إسرائيلي.

إذ حذرت إسرائيل الأخيرة من وجود «تهديدات جدية» بوقوع هجمات في تونس تستهدف إسرائيليين أو يهوداً، بينما ردت تونس على هذه التحذيرات بأن أجهزتها الأمنية جاهزة وأنها قادرة على حماية اليهود الذين يستعدون أفضل بكثير من دول أخرى.

ونفى مسؤول في الداخلية التونسية وجود هجمات مسلحة معادية لليهود في تونس، وقال إنه لا يوجد شيء من ذلك، ليس هناك أي تهديد بهجوم، مؤكداً أن الوزارة اتخذت جميع التدابير المتخذة لضمان نجاح موسم الغريبة اليهودي الذي ينظم سنويا في جزيرة جربة (500 كيلومتر جنوب شرق العاصمة التونسية).

وجاءت تصريحات الداخلية التونسية ردا على بيان المكتب المسؤول عن مكافحة الإرهاب الإسرائيلي الذي أعلن فيه عن وجود تهديدات كبيرة وملموسة بهجمات معادية لليهود أو معادية لإسرائيل في تونس.

وبحسب نص البيان، فإن الاعتداءات أو التهديدات في ارتباط بالعيد اليهودي «لاغ بعومير» (عيد الشعلة) الذي سيتم الاحتفال به بعد غدٍ الأربعاء والخميس المقبل أي بعد 33 يوما من عيد الفصح اليهودي، وتقول وزارة الخارجية الإسرائيلية إنه «توقد في الليلة التي تسبق هذا العيد شعلات تقليدية إحياء لذكرى ثورة الشعب اليهودي في أرض إسرائيل ضد المحتلين الرومان في عام 132 ميلادي».

وتحتفل إسرائيل بهذا العيد يوم السابع من الشهر الجاري.

كما حض البيان اليهود على عدم زيارة تونس خلال العيد، وقال الناطق باسم نتانياهو، اوفير جندلمان، إن هناك مخططا لشن عمليات ضد أهداف إسرائيلية ويهودية في تونس، دون توفير مزيد من الإيضاحات.

وأضاف في تغريدة على حسابه في «تويتر» أن هيئة مكافحة الإرهاب تحذر من مخطط لشن عمليات إرهابية ضد أهداف إسرائيلية ويهودية في تونس وتوصي المواطنين الإسرائيليين بالامتناع عن السفر إليها.

إجراءات أمنية

وكان وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلى أكد خلال زيارة أداها إلى كنيس الغربية بجربة أن الوزارة وضعت كل الإجراءات اللازمة لتأمين موسم «حج الغريبة» لهذا العام وحماية المقيمين والزوار، مشيرا إلى أن الحكومة ستكون ممثلة في هذه التظاهرة عبر عدة وزارات من بينها الداخلية والسياحة بما يعكس حرصها على إنجاح موسم الحج وعزمها على اجتثاث الارهاب، على حد تعبيره.

إضاءة

يعتبر اليهود التونسيون أن معبد الغريبة هو «الأقدم بعد هيكل سليمان في القدس» ويعود تاريخ بنائه إلى 2600 عام عندما وصل اليهود للمرّة الأولى إلى جزيرة جربة، وبه توجد أقدم نسخة من التوراة في العالم.

ويضمّ المعبد من الفضاءات المتعدّدة، فإلى جانب بيت الصلاة، توجد أماكن مخصصة لتلقين الأطفال تعاليم الديانة اليهودية، ومطبخ ومشرب، كما توجد مقبرة يهودية يدفن فيها يهود الجزيرة خلف المعبد، الذي يحاط بسور عال وبرج للحراسة.

طباعة Email