00
إكسبو 2020 دبي اليوم

اجتماع

" التحالف الوطني" يدعم الاستعانة بالجيش السابق لمواجهة الإرهاب

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف مصدر في التحالف الوطني العراقي أمس، أنّ التحالف عقد أخيراً اجتماعاً في منزل زعيم المجلس الإسلامي الأعلى عمار الحكيم في بغداد، بحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي، لبحث الأزمة الأمنية وإيجاد حلٍ لإيقاف تقدّم تنظيم داعش.

وذكرت تقارير إعلامية أنّ خيارات عدّة طرحت خلال الاجتماع، منها استقدام قوات بريّة أميركيّة، وتسليح العشائر السنيّة، والاستعانة بالجيش السابق، وأنّ «كل الخيارات هي بالأساس خيارات مرفوضة من قبل معظم مكونات التحالف، لكنّ الموقف الأمني أصبح اليوم صعباً للغاية ويحتم القبول بأحدها».

ونقلت عن مصدر قوله إنّ «موضوع استقدام القوات الأميركية لاقى رفضاً قاطعاً من قبل التيار الصدري، فيما رفضت مكوّنات التحالف تسليح العشائر السنية، ولم يبق إلّا الخيار الثالث، وهو عودة الجيش السابق لما له من خبرة ميدانية وعسكريّة في القتال».

وأوضح المصدر أنّ «العديد من قوى التحالف تحفّظت على الاقتراح لأسباب كثيرة، منها أنّ الكثير من ضباط الجيش السابق مشمولون بالاجتثاث، وأنّ عودته هي اعتراف بقوته وقدرته على القتال، فضلاً عن أنّ الجيش مرفوض من قبل إيران». وأشار إلى أنّ «الجميع ناقشوا الاقتراح، ووجدوه أفضل الحلول، رغم التحفظات، وقد وافقوا في النهاية عليه واقتنعوا بفكرة عودته، وتسوية ملفات الاجتثاث وغيرها من المشاكل التي تخص الجيش السابق».

طباعة Email