00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الداخلية: توقيف رئيس حزب الأمة لإساءته إلى السعودية

11 كويتياً يواجهون تهم الإساءة إلى دول خليجية ومصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

علمت «البيان» أن أمن الدولة في الكويت يحقق الآن مع 11 كويتيا متهمين بالاساءة لدول خليجية، ومصر، في حين أكدت وزارة الداخلية ان إلقاءها القبض على رئيس حزب الامة الكويتي حاكم المطيري سببه الاساءة الى المملكة العربية السعودية، وليس كما تردد بأنه لدعوته لتجمع ساحة الارادة.

وقال مصدر قانوني في الكويت لـ«البيان» ان «11 كويتيا متهمين بالاساءة لدول خليجية » وأوضح ان «الكويتيين المتهمون في قضايا أمن دولة بالاساءة لدول شقيقة هم صالح السعيد ورانيا السعد وحاكم المطيري ومساعد المسيليم وعبدالعزيز المطيري، وفليح العازمي (الاساءة إلى السعودية)، وعبدالحميد دشتي (البحرين)، ومبارك الدويلة (الامارات)، وصالح الملا (مصر)، وحامد بويابس (السعودية والامارات)، ومبارك الدويلة (الامارات).

توقيف

وأوقفت السلطات الكويتية أمين عام حزب الامة حاكم المطيري بموجب امر من النيابة العامة لإساءته إلى السعودية في مقابلة تلفزيونية، بحسب ما اعلنت وزارة الداخلية الكويتية. وأوضحت الوزارة في بيان مساء اول من امس أن المطيري أوقف «لإساءته البالغة للمملكة العربية السعودية في سياق مقابلة أجراها لإحدى القنوات التلفزيونية وليس كما يشاع عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول دعوته التجمع بساحة الإرادة، ويجري التحقيق معه لدى جهة الاختصاص».

بيان

وفيما أصدر حزب الامة بيانا أكد فيه ان اعتقال وزارة الداخلية لرئيسها جاء بسبب دعوته لتجمع ساحة الارادة المقرر غدا للمطالبة برحيل الحكومة وحل المجلس وانها طبقت الاتفاقية الامنية على رئيسها، قال رئيس مجلس الامة السابق أحمد السعدون تعليقاً على البيان إن «الاستناد إلى الاتفاقية الأمنية الخليجية غير دستوري لأنها ليست نافذة لعدم تصديق الكويت عليها من قبل مجلس الأمة».

مراقبة

وذكرت المصادر أن أمن الدولة في الكويت يراقب مواقع التواصل الاجتماعي، ولن يغض الطرف عن أي مسيء لدولة خليجية، كما انه يراقب الآن من ينتقدون التبرع الذي أعلن عنه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح لمصر في المؤتمر الاقتصادي والذي بلغ نحو ٤ مليارات دولار للاستثمار في مصر، وسيتخذ معهم الاجراءات القانونية في حال تجاوزوا الخطوط الحمراء في تصريحاتهم.

طباعة Email