00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مجلس النواب وضع جملة مبادئ وأسس للنقاش إضاءة

تأجيل الحوار الليبي في المغرب إلى الأربعاء

الميليشيات الليبية على استعداد للاقتتال رغم الحديث عن الحوار - أ.ف.ب

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مجلس النواب الليبي جملة من المبادئ والأسس الوطنية التي يجب أن توضع في خارطة الحوار الليبي الذي ترعاه بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بين مختلف الأطراف، في وقت أبلغ برناردينو ليون المبعوث الدولي من أجل الدعم في ليبيا الأطراف الليبية بتأجيل المشاورات التي تحتضنها الرباط حتى الأربعاء المقبل.

وقال عضو المجلس فهمي التواتي في تصريح صحافي أمس، إن المبادئ التي أعلنها المجلس بصفته الجهة التشريعية الوحيدة تأتي تداركاً منه للمخاطر التي تهدد أمن البلاد. وشدّد على أنه تجب مناقشة تلك المبادئ والتزام كافة الأطراف بالتوقيع عليها، وتنفيذها تحت إشراف ممثلين من المجتمع الدولي.

وأوضح التواتي أن تلك المبادئ تتضمن الالتزام بوحدة التراب الوطني، والالتزام بالمسار الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة، والالتزام بوقف الخطاب الإعلامي الذي يغذي الفتنة.

 كما تضمنت المبادئ أن الجيش الليبي ليس طرفاً للنزاع وهو أداة لحماية الدولة، واشتملت على ضرورة الاعتراف بوجود الإرهاب والالتزام بوقف القتال في كل المحاور، وانسحاب الميليشيات المسلحة وتسليم جميع أنواع السلاح، فضلاً عن الالتزام بعودة المهجرين والإسراع في إتمام مشروع صياغة الدستور وتفعيل العدالة الانتقالية.

تأجيل الحوار

وأبلغ ليون من أجل الدعم في ليبيا الأطراف الليبية بتأجيل المشاورات التي تحتضنها الرباط حتى الأربعاء المقبل، حسبما أفاد عضو من برلمان طبرق. وقال محمد الشريف الوافي عن برلمان طبرق الذي تعترف به المجموعة الدولية «اليوم تم اختتام جلسة الحوار الثانية في الصخيرات..

وتم تحديد الجلسة المقبلة الأربعاء في آخر النهار هنا في المغرب». وأضاف الوافي «نحن ننتظر أعضاء مجلس النواب لإحضار مقترحاتهم ومزيد من الدعم الفني معهم، وسيعودون إلى المغرب يوم الأربعاء صباحاً».

وصرح ليون للصحافة بأن «البعثات كلها تشتغل على الأوراق المقدمة»، موضحاً أن أعضاء برلمان طبرق «أضافوا أعضاء جدداً إلى وفدهم، والمعلومات التي لدينا أنهم في الطريق إلى هنا للانضمام إلينا». وأضاف ليون أنه تقرر التأجيل «بالتشاور مع جميع الأطراف من أجل إعطاء مزيد من الوقت لأعضاء برلمان طبرق».

اجتماعات

واجتمع ليون صباح أمس مع أعضاء من برلمان طبرق، وبعد ذلك التقى أعضاء المؤتمر الوطني الليبي العام في المساء. وقال محمد صالح المخزوم النائب الثاني في المؤتمر الوطني العام عن برلمان طرابلس المنحل قبل بدء الاجتماع «سنستمع له (ليون) عن أسباب عدم وجود الطرف الآخر لحد الآن..

فنحن ننتظر منذ يوم الأربعاء قدومهم». وقال عضو وفد المؤتمر الوطني الليبي العام عمر حميدان إن وفده طالب المبعوث الأممي بتقديم توضيحات مكتوبة حول تعيين خليفة حفتر قائداً عاماً للجيش الليبي من طرف برلمان طبرق.

أدى خليفة بلقاسم حفتر الاثنين الماضي اليمين قائداً عاماً للجيش الليبي بعد أن منحه برلمان طبرق المعترف به دولياً رتبة إضافية ورقّاه إلى فريق أول. وأقر البرلمان في 24 فبراير الماضي قانوناً للقيادة العامة للجيش ومنح رئيس البرلمان بصفته المفوض بمهام القائد الأعلى للجيش الليبي مهمة اختيار القائد العام للجيش.

طباعة Email