00
إكسبو 2020 دبي اليوم

اشتباكات عنيفة بين «داعش» والأكراد في مدينة رأس العين السورية

القوات العراقية تدخل شمال تكريت

ت + ت - الحجم الطبيعي

دخلت القوات العراقية أمس الجزء الشمالي من مدينة تكريت بعد نحو عشرة أيام من بدء هجوم واسع لاستعادة المدينة ومحيطها من تنظيم داعش، في وقتٍ دارت اشتباكات عنيفة بين «داعش» والقوات الكردية السورية في مدينة رأس العين ذات الغالبية الكردية على الحدود مع تركيا.

وقال ضابط برتبة لواء في الجيش العراقي أمس: «نحن الآن نقوم بمهام قتالية لتطهير حي القادسية شمال المدينة»، وهو ما أكدته مصادر عسكرية اخرى ومسؤولون محليون في محافظة صلاح الدين، ومركزها تكريت.

وأضاف الضابط: «تمكنا من استعادة السيطرة على مستشفى تكريت العسكري القريب من مركز المدينة، لكننا نخوض معارك في غاية الدقة لأننا لا نواجه مقاتلين على الارض بل عمليات قنص وارض ملغومة».

من جانبه، أكد قائمقام قضاء تكريت زياد طارق استمرار تقدم القوات العراقية باتجاه مركز المدينة، مشيراً إلى أن «القوات العراقية المشتركة استطاعت اليوم تطهير 75 في المئة من حي القادسية اكبر أحياء تكريت وسط مقاومة ضعيفة من قبل مسلحي التنظيم».

وأضاف طارق انه «تم تطهير الحي الصناعي وحي الديوم ومنطقة الهياكل شمال غربي المدينة»، موضحا أن «عملية التطهير تسير ببطء بسبب كثافة العبوات الناسفة المزروعة والسيارات والبيوت المفخخة».

هجوم الرمادي

ميدانياً أيضاً، شن الإرهابيون هجوما بسبع عربات مفخخة يقودها انتحاريون في مدينة الرمادي بغرب العراق مركز محافظة الأنبار. وقال الرائد في شرطة الرمادي مصطفى سمير: «بدأ داعش هجوما بسبع عجلات عسكرية مفخخة يقودها انتحاريون في مدينة الرمادي».

واوضح ان الهجوم «استهدف مناطق الحوز والملعب في جنوب المدينة، وطوي والبو فراج (شمال) والبو عيثة (شرق)، وتلته اشتباكات في هذه المناطق».

رأس العين

وفي سوريا، نفذ «داعش» هجوما واسعا في اتجاه مدينة راس العين ذات الغالبية الكردية الحدودية مع تركيا. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان: «بدأ التنظيم هجوما واسعا ومباغتا في اتجاه مدينة رأس العين في محافظة الحسكة، وتمكن من السيطرة على قرية تل خنزير الواقعة غرب المدينة».

وأشار الى مقتل العشرات من المقاتلين من الطرفين من بينهم 12 مقاتلا على الاقل من وحدات حماية الشعب الكردية. واوضح ان «القوات الكردية، بعد تقدمها الأخير في عين العرب (كوباني)، كانت بصدد الاعداد لشن هجوم متزامن ينطلق من غرب راس العين باتجاه مدينة تل ابيض في محافظة الرقة»، مضيفاً ان «مقاتلي التنظيم يشنون حاليا هجوما استباقيا على رأس العين».

قطع طريق

وبالتوازي، اعلن التحالف الدولي انه قطع طرقا يستخدمها الإرهابيون بين سوريا والعراق في منطقة تل حميس شمال شرقي سوريا. وأفاد التحالف في بيان ان «القوات المناهضة لداعش مدعومة بضربات جوية من التحالف سيطرت على منطقة أساسية الأسبوع الماضي قرب تل حميس». واضاف البيان أن «داعش لم يعد تتمتع بهامش مناورة في المنطقة».

 وأتاحت العملية ايضا «قطع طرق التواصل التي كان يستخدمها التنظيم تقليديا لارسال رجال وعتاد الى العراق في تلعفر والموصل». واوضح التحالف ان «القوات التي تتصدى لداعش سيطرت في هذا الإطار على أقسام حيوية من الطريق 47 التي تربط شرق سوريا بتلعفر والموصل».

13

أعلن الجيش الأميركي إن الولايات المتحدة وقوات التحالف نفذت 13 ضربة جوية على متشددي تنظيم داعش في العراق وضربتين في سوريا.

وأضاف بيان صادر عن قوة المهام المشتركة أن خمسة من الضربات التي وقعت في العراق تركزت على مدينة الموصل وثلاث بالقرب من الفلوجة والقائم. واشنطن- رويترز

لجنة تحقيق سقوط الموصل تستدعي مسؤولين كباراً

 

 

أكد رئيس اللجنة البرلمانية المكلفة بالتحقيق في سقوط مدينة الموصل النائب حاكم الزاملي ان اللجنة ستستدعي مدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة السابق الفريق أول فاروق ألأعرجي ومدير الاستخبارات العسكرية «مع ضباط وقادة بارزين ومهمين»، موضحاً «تجاوز اللجنة 50 في المئة من عملية التحقيق».

وقال الزاملي في تصريح صحافي أمس إن «لجنة التحقيق في سقوط الموصل بدأت باستدعاء محافظ نينوى أثيل النجيفي للاستماع إلى افادته، وهي استضافة مهمة لنستمع الى شهادات وأقوال وحقائق عن دوره في العمل آنذاك، لاسيما في الملف الأمني أو الخلافات التي كانت بين الحكومة المحلية والأجهزة الأمنية في حينه ولفترة طويلة».

وبين الزاملي أن «السبت سيشهد استدعاء مدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة السابق ومدير الاستخبارات العسكرية ومع ضباط وقادة بارزين ومهمين»، مؤكداً: «ليست لدينا خطوط حمراء مع أي شخصية يرد اسمها في التحقيق او نحتاج الاستماع لإفادتها».

وأشار الى أن «الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية وعضو البرلمان الحالي عدنان الأسدي أبدى قبوله بحضور الاستضافة للجنة لنستمع لإفادته باعتباره المسؤول عن وزارة الداخلية آنذاك، وكذلك وزير الدفاع السابق والنائب الحالي سعدون الدليمي ابلغنا بأنه سيحضر الى لجنة التحقيق، وكذلك القيادات الأخرى التي سيتم استدعاؤها».

طباعة Email