00
إكسبو 2020 دبي اليوم

دعم

مقتل بريطاني حارب إلى جانب أكراد سوريا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قتل عضو سابق في البحرية الملكية البريطانية أثناء قتاله إلى جانب الأكراد ضد تنظيم داعش في سوريا، ليكون بذلك أول بريطاني يسقط في القتال ضد الإرهابيين. وأفادت هيئة الإذاعة البريطانية أمس أن «المقاتل البريطاني يدعى كونستاندينوس اريك سكورفيلد، وكان عنصراً سابقاً في قوات البحرية الملكية». وذكرت صحيفتا «ديلي تلغراف» و«ديلي مايل» أنه كان في الخامسة والعشرين من العمر. وأعلن ناشط بريطاني مؤيد للأكراد نبأ مقتله لعائلته، موضحاً أن المقاتل طلب أن يتم دفنه في سوريا «كشهيد».

وأعلنت وزارة الخارجية البريطانية أنه من الصعب عليها تأكيد الخبر. وقال ناطق باسم الخارجية: «من الصعب للغاية في غياب أي ممثلية دبلوماسية لنا في سوريا الحصول على تأكيدات لأي إعلان وفاة وإصابة، والخيارات المتاحة لنا من أجل دعم المواطنين البريطانيين في هذه المنطقة محدودة للغاية». وسكورفيلد هو ثاني غربي يقتل أثناء قتاله إلى جانب قوات وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا بعد مقتل استرالي في 24 فبراير الماضي.

طباعة Email