العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اجتماع وزاري تحضيري الأسبوع المقبل

    قمة مارس تناقش تشكيل قوة عربية لمواجهة الإرهاب

    أعلنت جامعة الدول العربية أنه تم الانتهاء من جميع الترتيبات والتحضيرات الخاصة بعقد الدورة العادية 143 لمجلس الجامعة التي ستعقد يومي السابع والثامن من الشهر الجاري على مستوى المندوبين الدائمين و9 و10 مارس الجاري على مستوى وزراء الخارجية، تحضيراً للقمة العربية التي سيكون على جدول أعمالها تشكيل قوة عربية لمواجهة الإرهاب، يأتي ذلك تزامناً مع تأييد روسي لمقترح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تشكيل قوة مشتركة لدحر الإرهاب.

    وقال نائب الأمين العام للجامعة العربية احمد بن حلي للصحافيين ان اقتراحا مصريا بتشكيل قوة عربية مشتركة للإسهام في حماية الأمن القومي العربي سيكون على جدول اعمال القمة المقبلة نهاية الشهر الجاري.

    وأضاف ان «هذا المقترح سيكون في صدارة جدول اعمال القمة العربية»، التي تعقد في 28 و29 مارس الجاري في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر.

    وأوضح بن حلي ان الاقتراح المصري «ينطلق من مرجعيات عربية عديدة بدءا من معاهدة الدفاع العربي المشترك وميثاق الجامعة العربية واتفاقية الرياض للتعاون القضائي، بالإضافة الى الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب». وتابع: «هناك قوات مماثلة تم تشكيلها وسبقنا اليها الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة».

    واعتبر ان الجامعة العربية «في حاجة الى مثل هذه القوات لتكون جاهزة وحاضرة ولتشكل نوعا من الرمزية بأننا كمجموعة عربية لنا قوة ردع وحفظ سلام تقودها الدول الكبرى في الإقليم وانها قادرة على المساعدة في حالات الكوارث والأزمات ودرء أي خطر يهدد استقرار دول المنطقة، خاصة في ظل تصاعد ظاهرة الإرهاب التي تهدد كيانات الدول واستقرارها».

    وأشار بن حلي إلى أن الدورة الجديدة لمجلس الجامعة تتضمن 28 بندا تتناول قضايا العمل العربي المشترك سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، مؤكدا أن عنوان هذه الدورة هو «صيانة الأمن القومي العربي» باعتباره ركيزة أساسية للأمن الإقليمي.

    بهدف تعزيز التعاون العربي في مواجهة التحديات التي تواجه الأمن العربي وتهدد سيادة الدول واستقرارها بسبب «التفشي السرطاني للكيانات الإرهابية واحتلالها لمناطق جغرافية وإزالة الحدود بين الدول، الأمر الذي بات يهدد كيانات الدولة الوطنية».

    تأييد روسي

    في غضون ذلك، أعلن مبعوث الرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط، ميخائيل بغدانوف تأييد بلاده لدعوة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لتشكيل قوة دفاع عربية مشتركة لمواجهة الإرهاب.

    وقال بغدانوف في تصريحات عقب لقائه الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي حول دعوة السيسي لتشكيل قوة للدفاع العربي المشترك ورؤية الجانب الروسي: «نحن دائماً نؤيد كل الجهود المبذولة لبلورة الواقف المشتركة العربية تحت مظلة الجامعة العربية فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب وغيرها من الأمور المتعلقة بالشؤون الاقتصادية والاجتماعية، لأننا دائماً مع وحدة مواقف أصدقائنا العرب».

    وأضاف أن «مسألة القوة العربية المشتركة هذا شأن أصدقائنا العرب إذا رأوه مناسبا فلن تكون لدينا أية ملاحظات، ونحن نؤيد كل هذه الجهود».

    موضوعات

    أوضح مبعوث الرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط، ميخائيل بغدانوف أنه بحث خلال لقائه مع الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي جميع الموضوعات المتعلقة بالوضع العربي الراهن وكافة الملفات العربية، خاصة فيما يتعلق بالوضع في سوريا وليبيا واليمن، قائلاً: «نسعى دائماً للتواصل مع الجامعة العربية من أجل تبادل الأفكار والآراء خاصة في هذا الظرف القاسي للمنطقة ولأصدقائنا العرب في مختلف البلدان العربية».

    طباعة Email