إضراب الأسرى يدخل يومه الـ53

دخل إضراب الأسرى الإداريين عن الطعام يومه الـ53 من دون استجابة سلطات الاحتلال الإسرائيلي لمطالبهم وسط مخاوف فلسطينية من استفراد الاحتلال بالأسرى خصوصاً بعد اختفاء المستوطنين الثلاثة والتي ظهرت بوادرها الأولى في إلغاء جميع زيارات عائلات الأسرى الأسبوع الحالي. ويواصل الأسرى الإداريون إضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الـ53 على التوالي، احتجاجاً على سياسية «الاعتقال الإداري» التي تمارس بحقهم دون تهمة أو محاكمة عادلة.

كما يواصل الأسير الإداري أيمن اطبيش إضرابه لليوم 108 على التوالي للمرة الثانية، حيث يقبع في مستشفى «أساف هروفيه»، ويحيط به السجّانون الذين كانوا تدربوا على كيفية التصرف في حال إصابته بسكتة قلبية، وخاض في العام الماضي إضراباً علّقه بعد 105 أيام، عقب توصله إلى اتفاق مع سلطات الاحتلال بتحديد سقف اعتقاله الإداري، ولكنّ مصلحة السجون لم تلتزم بذلك الاتفاق، وجددت له عدّة مرات بعدها.

وكانت سلطات الاحتلال نقلت عددا كبيرا من الأسرى المضربين إلى المستشفيات الإسرائيلية المدنية، إثر تدهور وضعهم الصحي، بعد إضرابهم المفتوح عن الطعام طول هذه المدة.

تحذير من الاستفراد

من جهته، حذّر رئيس نادي الأسير الفلسطيني، قدورة فارس، من أن تستفرد سلطات الاحتلال الإسرائيلي ممثلة بمصلحة سجونها بالأسرى المضربين عن الطعام منذ 53 يوما على التوالي، في ظل تتابع الأحداث على الساحة الفلسطينية، وما يجري من اعتقالات في كافة مدن الضفة، في أعقاب اختفاء المستوطنين الثلاثة.

ودعا فارس في تصريح صحافي، كافة الجهات إلى الاستمرار في جهودها في دعم ومساندة الأسرى المضربين وعدم إهمال قضيتهم. وعبر فارس عن تخوفه من أن ينحرف مسار الاهتمام عن قضية الإضراب، مطالباً الجميع بالانتباه في التعاطي مع الأحداث، خاصة أن عدداً من الأسرى وصل وضعهم الصحي لحالة الخطر الشديد.

إلغاء الزيارات

في السياق، أفاد نادي الأسير الفلسطيني بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أبلغت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بإلغاء جميع زيارات عائلات الأسرى لهذا الأسبوع.

وأوضح «نادي الأسير» في بيان أن هذا القرار يشمل زيارات ذوي الأسرى من كافة المحافظات لهذا الأسبوع، وأنه سيتم إبلاغ العائلات بشأن كل زيارة قبل موعدها. وتعقيباً على القرار، قال قدورة فارس إن إسرائيل تحاول توظيف ما يجري بممارسة تقليد مقيت وهو معاقبة الأسرى، وما تدعيه إسرائيل أن هذا جزء من إجراءاتها الأمنية، فإن هذا ليس له علاقة بالأمن وإنما محاولة لفرض عقوبات جماعية بهدف قهر الأسرى وذويهم.

 

تجديد اعتقال

أفاد نادي الأسير في جنين بأن محكمة الاحتلال الإسرائيلي في «عوفر» جددت الاعتقال الإداري، للأسير مراد وليد ملايشة (25 عاماً) من بلدة جبع جنوب جنين، لستة أشهر إضافية، وللمرة الثانية على التوالي.

يشار إلى أنه تم إصدار أحكام إدارية وتجديد بحق 41 أسيراً خلال الشهر الماضي، كما تم تسجيل ما يزيد على 23 ألف اعتقال إداري منذ عام 2000 وحتى تاريخه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات