جلسة

«الكونغرس» يبحث منع تهريب الآثار المصرية

قال وزير الآثار المصري محمد إبراهيم في بيان، إن اللجنة الاستشارية للملكية الثقافية في الكونغرس بدأت أمس جلسات الاستماع لبحث طلب مصر توقيع مذكرة تفاهم تتيح لمؤسسة الهجرة والجمارك الأميركية اتخاذ الإجراءات القانونية الخاصة بمكافحة تهريب الآثار.

وقال إبراهيم في البيان إن الأثري علي أحمد ممثلا عن الحكومة المصرية سيشارك في جلسات الاستماع بالكونغرس والتي تبدأ اليوم وتستمر ثلاثة أيام حيث يستعرض ما تكبدته مصر من فقدان لبعض آثارها نتيجة عبث الخارجين عن القانون والباحثين عن الثراء السريع بإجرائهم الحفائر غير الشرعية لاستخراج كنوز مصر الأثرية وتهريبها إلى خارج البلاد والدفع بها إلى أسواق تجارة الآثار الدولية.

وأضاف إن مصر تشدد على ضرورة إيجاد صيغة لمساعدتها للحد من تجارة الآثار - والتي تجد رواجا في كثير من الدول وخاصة الولايات المتحدة، عن طريق مذكرة التفاهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات