وزير الداخلية المصري: لن أسمح بأي أعمال عنف في الجامعات

أكد وزير الداخلية المصري اللواء محمد إبراهيم، اليوم الأحد، أنه لن يسمح بأي أعمال عنف أو فوضى في الجامعات المصرية، محذّراً من أنه سيتم التصدي لتلك المحاولات بمنتهى الحسم.

وقال إبراهيم، خلال لقائه وفداً يمثِّل رؤساء وأعضاء الاتحادات الطلابية في الجامعات المصرية، إن "وزارة الداخلية لن تتدخل في الجامعات؛ إلا أنها في ذات الوقت لن تسمح بأي محاولات لإستخدام العنف أو إشاعة الفوضى أو التعدي على المنشآت خلال الفصل الدراسي الثاني، وسوف تتصدى بكل حسم لتلك المحاولات"، معرباً عن أمله في عدم حدوث ما يعكر صفو العملية التعليمية.

وأضاف أن الوزارة لن تلجأ إلى التدخل الأمني في الجامعات إلا حماية للطلاب ومنع ما يعكر صفو العملية التعليمية ومن منطلق وطني خالص يحرص على مستقبل جميع الطلاب.

ومن المقرر بدء الفصل الثاني من العام الدراسي في المدارس والجامعات المصرية يوم السبت المقبل، بعد أن تم تمديد إجازة نصف العام الدراسي لمدة أسبوعين بقرار من مجلس الوزراء السابق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات