نواب «الترويكا» يستعدون لمساءلة وزيري الداخلية والأمن

الحكومة التونسية تبحث مع الأحزاب العراقيل ومصارحة الشعب بالواقع

مهدي جمعة خلال لقائه بممثلي الأحزاب السياسية البيان

تواجه الحكومة التونسية ورئيسها مهدي جمعة عدة عراقيل خلال تطبيقها لخريطة الطريق التي وقعتها الأطراف السياسية في تونس للخروج من الأزمة السياسية، بسبب الضغوط المسلطة عليها من قبل أطراف سياسية عدة، تبدأ بالعريضة المقدمة ضد وزيري الداخلية والأمن، ولا تنتهي بالأزمة المستجدة بين القضاة والمحامين، خاصة بعد العزل والتعيينات في سلك الولاة (المحافظين).

واجتمع رئيس الحكومة مهدي جمعة أمس بقيادات 26 حزباً سياسياً ممثلاً في المجلس التأسيسي، تناول محاور عدة منها الوضع الاقتصادي الصعب، الذي تمر به البلاد والتحديات الأمنية، وبقية بنود خريطة الطريق، التي يطالب الحوار الوطني بتنفيذها، حسب ما أفادت مصادر مطلعة لـ«البيان».

وقالت المصادر إنه تم التشاور حول جملة من المسائل التي ينتظر أن يتناولها مهدي جمعة بداية الأسبوع في أول كلمة لمصارحة الشعب بالواقع الحقيقي وبالتحديات التي تواجه حكومته.

عزل المحافظين

وكانت الحكومة التونسية أعلنت أول من أمس، عن عزل 18 والياً (محافظاً) تم تعيينهم في عهد حكومة الترويكا المستقيلة وتعويضهم بولاة جدد غير منتمين حزبيا، وذلك تنفيذاً لخريطة الطريق التي تم اعتمادها خلال جلسات الحوار الوطني بين الفرقاء السياسيين.

الداخلية والأمن

في الأثناء، كشفت حادثة إيقاف عماد دغيج القيادي في رابطة حماية الثورة والمتهم بتوجيه تهديدات للأمن، عن تحالف بين الرابطة وحركة النهضة وحلفائها، حيث ينتظر أن يتقدم نواب حركة النهضة وحزب المؤتمر من أجل الجمهورية وحركة وفاء بعريضة لمكتب المجلس التأسيسي بهدف مساءلة وزير الداخلية لطفي بن جدو والوزير المكلف بالملف الأمني رضا صفر.

ويأتي هذا التحرك بعد محاولة ضغط 25 نائباً من الأحزاب الثلاثة على وزير الداخلية عندما زاروه في مكتبه، وهو ما أثار انتقادات لدى الطرف المقابل، حيث ندّد به زعيم حركة نداء تونس الباجي قايد السبسي، والناطق باسم الجبهة الشعبية وزعيم حزب العمال حمة الهمامي.

المحامين والقضاة

في غضون ذلك، قدم 25 محامياً تونسياً دعوى قضائية لدى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية في تونس، طالبوا فيها بحل نقابة القضاة واعتبارها مخالفة للقانون وللدستور، بعد دعوتها لإضراب بأربعة أيام على خلفية اعتداء عدد من المحامين على قاض أصدر بطاقة إيداع بالسجن في حق محامية في قضية ترحيل رفعها أحد زبائنها قررت الهيئة الإدارية لجمعية القضاة التونسيين تعليق العمل لمدة ثلاثة أيام بداية من يوم غد بكافة محاكم الجمهورية على خلفية الأزمة الأخيرة بين سلكي القضاة والمحاماة.

 

زيارة لافروف

يبدأ وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بعد غد الثلاثاء زيارة صداقة وعمل لتونس على رأس وفد مرافق، وفق بيان أصدرته وزارة الخارجية التونسية.

وزيارة لافروف التي تتزامن مع زيارة لرئيس حكومة إيطاليا ماتيو رينزي لتونس، هي الأولى من نوعها لهذا البلد منذ الإطاحة بنظام الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي في 14 يناير2011. تونس يو.بي.آي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات