بالفيديو..انهيار أجزاء من الجدار العازل الإسرائيلي

 أدت غزارة الأمطار، والسيول العارمة التي اجتاحت منطقة وسط سيناء، وعلى الحدود المصرية مع إسرائيل إلى انهيار وتدمير أجزاء كبيرة من الجدار والسياج العازل الإسرائيلي التي انتهت الحكومة الإسرائيلية من تشييده مؤخرًا بغرض منع عمليات تسلل الأفارقة .

وقال شهود العيان من أهالي مناطق وسط سيناء لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن الأمطار التي تتساقط على الجبال المشتركة بين مصر، وإسرائيل أدت إلى سيول كبيرة قادمة من إسرائيل إلى داخل سيناء مما أدى إلى إنهيار، وتدمير أجزاء كبيرة من السياج، والجدار العازل الإسرائيلي بين البلدين فى وسط سيناء وخاصة المناطق التى كان يستخدمها المهربون في تهريب المتسللين الأفارقة إلى إسرائيل.

وتشهد شبه جزيرة سيناء، والمنطقة الحدودية المصرية الشرقية، وإسرائيل، وغزة ظروفًا مناخية سيئة مع سقوط متواصل للأمطار وموجات صقيع لم تشهدها المنطقة منذ عشرات السنين حيث شهدت المناطق أيضًا سقوط كميات من الثلوج على جبال فلسطين، ووسط، وجنوب سيناء، ومناطق سانت كاترين.

وصرح مصدر أمنى مصري مسئول أن الجدار العازل الذى دمرته السيول، والأمطار يقع في داخل حدود إسرائيل، ولا يؤثر على الحدود الأصلية بين مصر، وإسرائيل فهو جدار داخلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات