مساعدات إماراتية عاجلة لفلسطين

صورة

قدّمت هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية، مساعدات إغاثية عاجلة إلى العائلات الفلسطينية المتضررة من العاصفة الثلجية والفيضانات التي تتعرض لها الأراضي الفلسطينية.
 

وقال مدير مكتب الهيئة في الضفة الغربية إبراهيم راشد، إن أطقم الهيئة تقوم بتوزيع المساعدات الطارئة للأسر المتضررة في المنخفض الجوي الذي ما زال مستمراً في فلسطين، ما أدى إلى تراكم الثلوج على ارتفاعات زادت على المتر في بعض المحافظات الفلسطينية، ولا سيما مناطق نابلس والقدس ورام الله والخليل.
 

وذكر راشد أن طواقم الهيئة زودت المئات من الأسر المتضررة، والتي أتت العاصفة الثلجية على متاعها، بما يلزم من أغطية وفرش ومدافئ وملابس ومواد غذائية وإغاثة نقدية.
 

وأوضح أن هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية تتعاون مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدات الإنسانية «اوتشا» وطواقم الدفاع المدني الفلسطينية في تحديد المواقع والأسر التي لحقت بها أضرار من هذه العاصفة الثلجية، وتقدم لها المساعدات العاجلة لتؤمن لها الحد الأدنى من العيش الكريم، ولا سيما في مناطق الأغوار ومضارب البدو، التي يعيش فيها نحو مئتي ألف فلسطيني تحت الخيام.
 

وتأتي عملية توزيع المساعدات على متضرري المنخفض الجوي في الأراضي الفلسطينية، في إطار حملة «الشتاء الدافئ»، التي أطلقتها هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية، لتعزيز صمود وعون الأسر الفقيرة في مواجهة الشتاء الأقسى في التاريخ الفلسطيني، وتبلغ كلفتها أكثر من مليون درهم، وتتضمن مساعدات إغاثية عينية ومادية، ومعدات لأغراض الدفاع المدني لمواجهة ظروف الشتاء والتخفيف من آثاره.
 

وقدم مسؤولون فلسطينيون في المناطق المتضررة، الشكر والتقدير إلى مؤسسات العمل الخيرية الإماراتية، التي سارعت إلى تقديم العون للمتضررين من هذه العاصفة الثلجية والفيضانات التي أصابت العديد من المناطق الفلسطينية.
 
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات