نفت وجود عنف متصاعد في المملكة

المنامة - غازي الغريري

أكد وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة في كلمته لمناسبة يوم الشرطة، إن ما يتردد وينقل عن الوضع الأمني البحريني لدى بعض المنظمات والدول يحمل الكثير من المغالطات ومجانبة الصواب، مؤكداً أنه لا يوجد في المملكة «عنف متصاعد كما يشاع».

وأشار إلى أن «الوضع الأمني تحت السيطرة وإذا ما حدثت مخالفات وتجاوزات فيتم التعامل معها وفق الضوابط القانونية وبما لا يتجاوز حدودها، كما هو الحال في كل المجتمعات الإنسانية». وقال وزير الداخلية: «نحن قادرون على إدارة الموقف الأمني بما يخدم مصالحنا الوطنية ويوفر الأمن والحماية لشعبنا الكريم الذي نثق به ونقدر له احترامه لرجال الأمن والتعاون معهم». وأوضح أن «ما وصلت إليه شرطة البحرين من تقدم وما حققته من إنجازات جاء بفضل قيادة الملك الذي أولى رجال الأمن رعايته واهتمامه تقديراً للدور الذي ينهضون به في الحفاظ على الأمن والاستقرار». وأضاف أن ذلك يأتي «انطلاقاً من رؤية الملك بأن الأمن مظلة النهوض والأساس المتين لمسيرة التنمية في عهد الإصلاح الذي تشهده البحرين»، مشيراً إلى أن رجال الأمن يحظون بدعم الحكومة.

وقال الشيخ راشد بن عبدالله: «إن تخصيص الرابع عشر من ديسمبر يوماً لشرطة البحرين يأتي تكريماً لرجال الشرطة العاملين الذين يواصلون الليل بالنهار لأداء الواجب وصون الأرواح والممتلكات والمنجزات الوطنية». مؤكداً أن الوزارة عملت على اعتماد برامج التدريب والتأهيل لإعداد رجال الشرطة، واستخدام أحدث التقنيات والنظم في مجالات العمل الأمني ومواكبة المفاهيم العصرية في عمل الشرطة، والانفتاح على التجارب العالمية. وأضاف: أن وزارته حرصت على وضع الخطط والبرامج لتأهيل منتسبي الشرطة من الضباط والأفراد في مجال حقوق الإنسان، موضحاً أنه تم اعتماد مدونة سلوك الشرطة من أجل تعزيز مبادئ الانضباط والتعامل الحضاري مع فئات المجتمع أثناء تطبيق القانون وفرض النظام «انطلاقاً من مبادئ الشفافية والعدالة والمساواة والمساءلة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات