انسحاب

تل أبيب تستدعي السفير الهولندي

استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية سفير هولندا في تل أبيب، احتجاجاً على انسحاب الشركة الهولندية لإمدادات المياه «فيتنس»، من صفقة مع شركة «مكوروت» الإسرائيلية.

ودافعت الشركة الهولندية عن انسحابها، مؤكدة أن القضية حساسة سياسياً، وأنها تركز على النزاهة والالتزام بالقوانين الوطنية والدولية. وأضافت أن المشروع، شركة «مكوروت» لا يمكن أن ينظر له بمعزل عن السياق السياسي، لا سيما أن الشركة الإسرائيلية تشارك في توريد المياه إلى المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة. واستدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية سفير هولندا في تل أبيب، وقدمت احتجاجاً رسمياً على مقاطعة «فيتنس» لشركة المياه الإسرائيلية. واتهمت وزارة الخارجية الإسرائيلية هولندا بتشجيع مقاطعة ومعاقبة إسرائيل خاصة في كل ما يتعلق بالاستيطان في الضفة.

وكانت شركة «هاسكونينغ» الهولندية، انسحبت في سبتمبر الماضي من مشروع تطوير محطة معالجة مياه الصرف الصحي في القدس المحتلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات