استقالة

نائب البشير يتنحى عن منصبه

أعلن الرئيس السوداني عمر البشير، أمس استقالة نائبه الأول علي عثمان طه من منصبه في تأكد لما نشرته "البيان" في وقت سابق حول تغيير قريب جداً في حكومة البشير. كما قدم رئيس البرلمان السوداني، أحمد إبراهيم الطاهر، ونائباه هجو قسم السيد وسامية أحمد محمد، ورؤساء عشر لجان باستقالاتهم من البرلمان.

وأوردت الصحافة السودانية، الصادرة أمس، أن الطاهر سيسلم الاستقالات للرئيس عمر البشير، وأضافت أن الاستقالات جاءت تمشياً مع التوجه العام للحكومة التي تقدم عدد من قياداتها باستقالاتهم وعلى رأسهم النائب الأول للرئيس السوداني، علي عثمان طه، لما سموه التغيير وإتاحة الفرصة لقيادات جديدة.

وفي أول تصريح صحافي له بعد تنحيه، قال علي عثمان طه، إن «مغادرته القصر الرئاسي جاءت استجابة لدواعي التغيير والتجديد في الحزب والدولة». نافياً ما تردد عن وجود خلافات في الحزب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات