نقل تحيات محمد بن زايد إلى ولي عهد البحرين

عبدالله بن زايد يلتقي سلمان بن حمد وهاغل وبريند

عبد الله بن زايد خلال لقائه ولي عهد البحرين وام

شارك سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية في افتتاح أعمال الدورة التاسعة لمنتدى «حوار المنامة» الذي يختتم اليوم الأحد، حيث نقل تحيات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى ولي العهد البحريني الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، خلال لقائه به، فيما التقى كذلك وزير الدفاع الأميركي تشاك هاغل.

وحضر سمو الشيخ عبدالله حفل العشاء الافتتاحي الذي أقامه ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء في مملكة البحرين الأمير سلمان بن حمد آل خليفة للوزراء ورؤساء الوفود المشاركة في المنتدى.

كما استقبل الأمير سلمان بن حمد آل خليفة مساء أول من أمس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية. ونقل سموه في بداية اللقاء تحيات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأعرب عن سعادته بلقاء ولي العهد البحريني، مشيدا بما توفره المملكة من أجواء رحبة لتبادل الأفكار ووجهات النظر حيال مختلف القضايا الراهنة عبر منتدى حوار المنامة، ومتمنيا للبحرين المزيد من التقدم والرفعة في ظل قيادتها الحكيمة.

تنويه بالإمارات

من جانبه، أكد ولي العهد البحريني عمق ما يربط بين المملكة ودولة الامارات العربية المتحدة من علاقات أخوية وتاريخية جسدها التواصل المستمر بين البلدين الشقيقين قيادة وشعبا. وأشاد بتطلعات البلدين الشقيقين نحو المزيد من التكامل والتنسيق في مختلف المجالات، منوها بدور دولة الامارات في تعزيز المسيرة الخيرة لمجلس التعاون الخليجي والعمل العربي المشترك ودورها الفاعل نحو كل ما يعزز لغة الحوار والتفاهم وتكريس دواعي الامن والاستقرار في المنطقة.

ورحب الأمير سلمان بن حمد آل خليفة بحضور ومشاركة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في افتتاح «حوار المنامة»، مستعرضا أهم الموضوعات والقضايا التي يطرحها «حوار المنامة 2013».

لقاءان منفصلان

كما التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على هامش المنتدى وزير الدفاع الأميركي تشاك هاغل ووزير خارجية النرويج بورج بريند. وتم خلال اللقاءين بحث عدد من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال المنتدى إضافة إلى آخر التطورات الإقليمية والدولية الراهنة والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات