استمراراً لمسلسل التدهور الأمني

مقتل مدرس أميركي و3 عسكريين في بنغازي

استمراراً لمسلسل التدهور الأمني، أقدم مسلحون مجهولون في مدينة بنغازي الليبية، أمس، على تنفيذ 4 عمليات اغتيال، استهدفت إحداها أستاذاً جامعياً أميركياً، والأخرى ثلاثة عسكريين.

وأكد مصدر إعلامي في مركز بنغازي الطبي أن المركز استقبل جثمان مدرس أميركي، اغتيل أمس.

وقال عضو مكتب الإعلام في المركز خليل قويدر إن الأميركي، الذي يدعى رولاند، قتل رمياً بالرصاص أثناء ممارسة رياضته الصباحية.

وأشار إلى أن رولاند، الذي يبلغ 30 عاماً، يعمل في المدرسة الدولية بمدينة بنغازي.

بدوره، قال الناطق الرسمي باسم غرفة العمليات الأمنية لتأمين مدينة بنغازي المقدم إبراهيم الشرع إن «مواطناً أميركياً، قتل خلال ممارسته للرياضة الصباحية في شارع فينيسيا في منطقة الفويهات، وسط المدينة بالقرب من مقر القنصلية الأميركية، الذي تعرض لهجوم مسلح في وقت سابق».

مقتل عسكريين

وبالتوازي، أفادت مصادر أمنية أن عمليات الاغتيال التي شهدتها بنغازي شملت ضابط صف في الاستخبارات العسكرية، وعسكرياً في المدرسة الفنية، وأحد أفراد فرقة الصاعقة.

وقال مصدر أمني، طلب عدم ذكر اسمه، إن «عمليتي اغتيال جرتا صباح الخميس في مدينة بنغازي وراح ضحيتهما ضابطا صف في الجيش الليبي».

وأوضح أن «مجهولين أطلقوا وابلًا من الرصاص على الجندي في القوات الخاصة أحمد حمدي في منطقة حي السلام بالقرب من جزيرة دوران سوق السيارات وأردوه قتيلًا».

وأضاف أن «مجهولين آخرين قتلوا بالرصاص أحد أفراد الثانوية الفنية العسكرية، هو صلاح بشير الورفلي في منطقة السلماني بالقرب من جزيرة دوران الجرة» وسط بنغازي. قوائم مرشحين

صادق رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الليبية، نوري العبار على القوائم المبدئية للمرشحين لانتخاب الهيئة التأسيسية، لصياغة مشروع الدستور لعدد 17 لجنة انتخابية في ليبيا. وهذه اللجان هي: سبها، وطبرق، وإجدابيا، ومصراتة، والكفرة، أوبارى، وطرابلس، وبنغازي، والجبل1، والجبل2، والعزيزية، والخمس، وسرت، والزواية، ودرنة، والبيضاء، وغدامس. وسيتم نشر القوائم الأولية عبر الموقع الإلكتروني للمفوضية وفي مقار اللجان الانتخابية الرئيسة غداً السبت. والهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور هي الهيئة المخولة بصياغة الدستور الدائم للبلاد، وتتكون من ستين عضواً ينتخبون وفقاً للقانون رقم 17 لعام 2013 الصادر عن المؤتمر الوطني العام، وتوزع مقاعدها على ثلاث مناطق انتخابية، لكل منطقة عشرون مقعداً وذلك على غرار لجنة الستين، التي شكلت العام 1951. طرابلس- د.ب.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات